• تعيين وزراء الدفاع والداخلية والعدل في العراق بعد موافقة البرلمان
  • "فلسطين مش للبيع"... مئات في غزة والضفة يحتجّون على مؤتمر البحرين
  • تدار من تركيا .. مصر تضبط 19 شركة تمول الإخوان
  • هل تشكل خسارة إسطنبول تهديداً لمستقبل إردوغان؟
  • انطلاق اعمال مؤتمر المنامة في البحرين
  • مجلس الأمن: هجمات ناقلات النفط تهديد جدي للأمن الدولي
  • كوشنر: الفلسطينيون يرتكبون خطأ استراتيجياً بغيابهم عن ورشة المنامة
  • ترمب يفرض «عقوبات صارمة» على خامنئي و8 مسؤولين متورطين في إسقاط الطائرة: أستطيع ضرب إيران دون موافقة الكونغرس
  • التحالف: ميليشيا الحوثي استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني
  • خادم الحرمين يستعرض مع بومبيو مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية

هل يُناسب إيران أن تستعيد سوريا نفوذَها في لبنان؟

12/23/2018

طوني عيسى - لم يكن «حزب الله» يناور عندما قال إنه بذل جهوداً لمنع اندلاع الفتنة بعد حادثة الجاهلية. ففي الواقع، ربما هو لا يمانع في زيادة الضغط على عون والحريري وجنبلاط في ملف الحكومة، وهو لا يرى ضرراً في استثمار الضغط الذي ولَّدته الحادثة في الاتّجاه الذي يناسبه، لكنه على الأرجح لا يريدها كما جرت، ولا يرى مصلحةً في انفجارٍ أمنيّ قد يحرق الجميع وكل شيء.

ثمّة إقتناع في الأوساط المتابعة لحراك «حزب الله» بأنه اليوم، وإذ يعمل للحصول على أكبر نفوذ في السلطة، فهو يحرص على أن يتمّ ذلك من دون أيِّ توتير أمني.

ويقول البعض إنّ «الحزب»، وإن يكن يعمل لتأمين أكبر المصالح له في تركيبة الحكومة المقبلة، فهو لا يريد أن يحسم الملف بالطريقة التي اعتمدها في بعض المراحل، أي بممارسة الضغوط الميدانية أو الأمنية.

وفي رأي هؤلاء، لو أراد «الحزب» ذلك لما انتظر حتى اليوم. فالوقت لا يناسبه لكي يكرّر 7 أيار، أمنياً، لأنّ الظروف الحالية مختلفة عمّا كانت عليه في العام 2008:

في الداخل، كل التركيبة السياسية مناسبة له: رئيس الجمهورية حليفٌ له، ورئيس الحكومة يوافق على تسوية لا يثير فيها ملفَّ السلاح، والخصوم الآخرون يسعون إلى «التعايش» معه. ولذلك لا داعي لـ«العمليات القيصرية».

لكنّ الأهم هو انشغالات «الحزب» وهواجسُه إقليمياً ودولياً. فهو غارقٌ في حروب سوريا والعراق واليمن، ويواجه الاستحقاق الأكبر، استحقاق العقوبات الأميركية الآخذة في التصعيد، عليه وعلى إيران. ولأنّ العيون مفتوحة عليه، فهو لا يستطيع اللجوء إلى المغامرات الأمنية داخلياً وإعطاء الأميركيين ذريعةً إضافية في ما يتعلق بسلوكه.

هذه المعطيات تدفع «حزب الله» إلى التزام أقصى درجات «الانضباط» في تعاطيه مع الملفات الداخلية. ولذلك، هو يقف عند نقطة حساسة جداً بين اتّجاهين متناقضين. ويقال إنه يستخدم نظرية الجرعات الدوائية، أي إنه يستخدم الضغوط لبلوغ أهدافه، ولكن ضمن جرعات محدّدة.

فالدواءُ الذي يكون شافياً ضمن حدود مضبوطة يصبح قاتلاً إذا تجاوز الجرعات المسموح بها. وهكذا، فإنّ «الحزب» يمارس الضغوط الكافية لتحصيل أكبر مقدار من النفوذ، ولكنه يخسر إذا رفع مستوى الضغوط إلى حدّ إسقاط التسوية السياسية التي تحميه منذ أن جاء الثنائي عون - الحريري إلى الحكم في 2016.

ولذلك، يريد «الحزب» انتزاع «الثلث المعطّل» من فريق رئيس الجمهورية من دون أن يفقد ثقته. ويريد مشاركة رئيس الحكومة تمثيله السنّي من دون إحراجه وإخراجه من رئاسة الحكومة.

ويريد الحفاظ على علاقة طيّبة مع النائب وليد جنبلاط بحيث يكون هناك فصلٌ واضحٌ بين جنبلاط الذي يقيم علاقاتٍ طبيعية مع «الحزب» وإيران... وجنبلاط العدو الذي لا يهادن الأسد.

وهذا الفصل في موقف جنبلاط يمكن أن يطرح إشكالية يبدو أنها ستزداد أهمية في المرحلة المقبلة، وهي: إلى أيِّ حدٍّ سيكون «الحزب» مرتاحاً في خصوصية العلاقة التي تربطه بكل من إيران وسوريا في وقت واحد؟ وفي معنى آخر، هل تتظهَّر في المرحلة المقبلة تباينات أو تمايزات، داخل فريق 8 آذار، على قاعدة الأولوية لمَن في لبنان: طهران أم دمشق؟

عام 2005، عندما انسحب السوريون من لبنان، أطلق الفريق بكامله عنواناً واحداً هو: «تصحيح الخطأ» الذي وقع في نيسان ذلك العام وإعادة لبنان إلى دائرة النفوذ السوري. ولكن، بعد اندلاع حروب «الربيع العربي» واهتزاز سوريا بدءاً من 2011، أخذ الإيرانيون دوراً ريادياً في حماية الأسد نفسه، وباتت لهم الأولوية إلى حدّ أنّ الأسد بات لاعباً في المنظومة الإيرانية.

إلّا أنّ هذا المُعطى تبدَّل بدءاً من العام 2015، عندما تدخّلت روسيا لإنقاذ الأسد من سقوطٍ محتمَل. فقد ظهر اللاعب الروسي صاحب الكلمة الفصل على الخريطة السورية.

وعقد إتفاقاتٍ تكرّس هذا الدور مع الولايات المتحدة وتركيا وإسرائيل والمملكة العربية السعودية. وهذا التوسّع في الدور تمّ على حساب إيران.

وثمّة مصالح مشترَكة متعددة بين الحليفين، موسكو وطهران. فالإيرانيون يعرفون أنّ روسيا تبقى حليفَهم الأول، خصوصاً في مواجهة العقوبات الأميركية، والمتنفّس الأساسي لتصدير النفط والغاز، بمساعدة تركيا والصين.

لكنهم أيضاً لا يريدون أن يسلّموا كل أوراقهم إلى فلاديمير بوتين، خصوصاً في سوريا حيث عملوا لسنوات من خلال «فيلق القدس» في «الحرس الثوري» و«حزب الله» وتنظيمات أخرى وتكبّدوا خسائر فادحة للحفاظ على نظام الأسد وتأمين الجسر الذي يربط طهران ببيروت، مروراً ببغداد ودمشق.

لا يريد الإيرانيون أن يخسروا «الإمبراطورية» التي أسّسوها خلال حروب سوريا والعراق واليمن. لكنّ بوتين استطاع أن يحظى بغطاءٍ إقليميٍّ ودوليّ لوجوده في سوريا، وهو ما لم تستطع طهران تأمينَه لنفسها. ولذلك، هي اليوم تحاول إقامة تفاهم بين حدود دورها والدور الروسي في سوريا.

وقد جاء التدخل الروسي أخيراً لإنجاز تسوية تُبعِد الإيرانيين إلى مسافة تفوق الـ100 كيلومتر عن الحدود مع إسرائيل في الجولان، ليكرّس أولوية المرجعية الروسية على حساب إيران في سوريا. وهذا ما يترك تداعياتِه على موقع الأسد ودوره والتوازن الذي يقيمه بين حليفيه، روسيا وإيران.

وليس سرّاً أنّ الأسد تلقّى عروضاً من دولٍ عربية للتخلي عن ارتباطه بطهران مقابل تسوية تسمح له بالاستمرار في السلطة على مدى فترة معيّنة. كما أنّ قوى دولية عدّة شجعته على التخلّي عن إيران شرطاً لطبيع العلاقات مع نظامه.

لكنّ الأسد يعرف أن لا مجال حالياً لفكّ الارتباط بحليفٍ يدعمه عضوياً، خصوصاً في المواجهة البرّية، فيما الروس يتكفّلون بالدعم الجوي. لكنّ ذلك لا ينفي قلق إيران من أن تقود الاتفاقات التي يبرمها الروس مع القوى الإقليمية، ومنها تركيا، إلى قطع الجسر الذي عملت لبنائه، والذي تبدو سوريا معبراً حيوياً فيه.

وهذا الوضع ينعكس أيضاً على التوازنات السياسية الداخلية في دول الجوار السوري كالعراق ولبنان، ويشكّل تحدّياً للقوى الحليفة لإيران وسوريا على حدٍّ سواء، وفي طليعتها «حزب الله». فهل ما زال «حزب الله» يقاتل فعلاً لـ«تصحيح خطأ» 2005 وإعادة لبنان إلى دائرة النفوذ السوري، أم إنه بات اليوم يفضِّل إدخالَ لبنان وسوريا معاً في دائرة النفوذ الإيراني؟

وتالياً، هل تتمايز مصالح القوى في محور «حزب الله» و8 آذار، بين سوريا وإيران، أو تتضارب؟ وهل إنّ التعاطي الهادئ الذي يعتمده «الحزب» إزاء بعض الملفات الداخلية يؤشّر إلى رغبة إيرانية في التهدئة، مقابل رغبة سورية في التصعيد لإثبات الوجود والقول «إنّ دورنا قد عاد»؟

وتالياً، هل إنّ ما يجري في الجاهلية وقبلها وبعدها من ردود فعل انطوت جزئياً على تمايز بين النظرتين السورية والإيرانية في مقاربة التحديات اللبنانية؟
ثمّة مَن يعتقد أنّ الأمور ستسلك اتجاهاً أكثرَ وضوحاً في الأشهر المقبلة، في موازاة تطورات حاسمة مرتقبة محلياً وإقليمياً.

'


الرئيسية »

انطلاق اعمال مؤتمر المنامة في البحرين

تنطلق، الثلاثاء، أعمال مؤتمر المنامة حول السلام والازدهار في الشرق الأوسط بالعاصمة البحرينية، وعلى مدى يومين. وقال بيان للخارجية المغربية، إن إطارا من وزارة الاقتصاد والمالية سيشارك في أشغال الورشة حول السلام والازدهار التي تحتضنها المنامة. كذلك لفت البيان إلى أن المش...

العربي »

التحالف: ميليشيا الحوثي استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني

أعلن المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد ركن تركي المالكي، أن ميليشيا الحوثي الإرهابية استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني، والذي أدى إلى وقوع إصابات بين المدنيين واستشهاد مقيم من الجنسية السورية. وأضاف العقيد المالكي في مؤتمر صحافي من الرياض، اليوم (الاثني...

الدولي »

مجلس الأمن: هجمات ناقلات النفط تهديد جدي للأمن الدولي

بعد جلسة مغلقة دامت أكثر من تسعين دقيقة، شجب مجلس الأمن بشدة، مساء الاثنين، الهجمات التي استهدفت السفن الأربع قبالة الإمارات في مايو الماضي، والسفينتين قبالة عمان هذا الشهر، مع التركيز على مناشدة جميع الأطراف بضبط النفس. وفي بيان صحافي أعدته الكويت وصدر بالإجماع، دان م...

مع الحدث »

هل تشكل خسارة إسطنبول تهديداً لمستقبل إردوغان؟

«من يفز في إسطنبول، يفز في تركيا»... هكذا قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في تصريحات سابقة له، لكنه يواجه الآن «ضربة موجعة» عقب هزيمة حزبه في انتخابات بلدية إسطنبول، بعد فوز مرشح المعارضة إمام أوغلو برئاسة البلدية. وأعلنت اللجنة العليا للانتخابات التركية امس (الاثنين...

مقالات »

لبنان سيمشي بـ"صفقة القرن"

طوني عيسى - بعض الصراخ اللبناني الرافض «صفقة القرن» لا يقدِّم ولا يؤخِّر. ومن المثير أن يَظهَر بعض المسؤولين وكأنهم قد «فوجئوا» بالتوطين، فيما الجميع، منذ تسعينات القرن الفائت، تبلّغوا أنّ توطين النازحين الفلسطينيين مسألة وقت وظروف فقط، في أي تسوية مع إسرائيل. وبعضُهم ك...

أضواء ومواقف »

كوشنر: الفلسطينيون يرتكبون خطأ استراتيجياً بغيابهم عن ورشة المنامة

عشية افتتاح ورشة المنامة الخاصة بالجزء الاقتصادي من خطة السلام الأميركية للشرق الأوسط، دافع جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترمب وصهره، عن جهود بلاده لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، على رغم الاتهامات بأنها منحازة إلى الطرف الإسرائيلي. ووجه انتقادا...

أقتصاد وأعمال »

ملفات استراتيجية شائكة تخيّم على «قمة العشرين»

ابراهيم حميدي - تخيّم ملفات شائكة ومتداخلة علـى أروقة «قمة العشرين» المقررة في أوساكا اليابانية يومي الجمعة والسبت المقبلين، تتأرجح بين آفاق الحرب التجارية بين الصين وأميركا والبرنامج النووي لكوريا الشمالية والتصعيد الإيراني بين واشنطن وطهران، إضافة إلى ضيق فسحة الرئيس ...

تكنولوجيا »

ماذا تعرف مواقع التواصل الاجتماعي عنك؟

طرحت الفضائح الأخيرة بخصوص تسريب بيانات المستخدمين لعملاق التواصل الاجتماعي «فيسبوك» تساؤلاً هاماً حول مدى اختراق شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها من شركات عمالقة التكنولوجيا لخصوصية المستهلكين وعلمها ببياناتهم الخاصة. وفحص فريق عمل موقع «Security Baron» الإلكتروني، والمع...

سياحة »

ناشيونال جيوغرافيك تصنف شاطئ صور من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط

نشر موقع ناشيونال جيوغرافيك تقريرا عن أجمل شواطئ ?الشرق الأوسط?، وأتى شاطئ ?مدينة صور? من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط وذلك بسبب نقاء مياهه إضافة إلى أنه مقصد للغواصين الذين يأتون إليه لاستكشاف الآثار الرومانية الغارقة. وصنف الموقع شاطئ مدينة دهب المصرية في المرتب...

صحة وجمال »

لفروة رأس نظيفة طبيعيّاً

تُعتبر عملية تنظيف فروة الرأس خطوة ضرورية للحفاظ على صحة الشعر ونموّه. حيث يترك الشامبو والبلسم والزيوت ومستحضرات تصفيف الشعر ترسبات، تعدّ عائقاًَ امام تنفّس فروة الرأس بطريقة صحية، كما تحول دون تغذية بصيلات الشعر بشكلٍ كافٍ، ما يعرّض الشعر للتقصّف والتكسّر والتساقط. لذ...

ثقافة وفنون »

"على أثر الفينيقيين" من تونس الى بيروت

تنظّم جمعية "بالتونسي" معرضاً حرفياً في بيروت من 24 إلى 26 حزيران (يونيو) الجاري، بدعوة من سفير الجمهورية التونسية في لبنان وبالتعاون مع الديوان الوطني للصناعات التقليدية، وفي اطار أنشطتها الرامية الى التعريف بالمنتوج الحرفي التونسي، وسعياً الي الترويج له في الخارج. و...

منوعات »

خبر ثوري قد تؤكده "ناسا" قريبا عن ميكروبات حية بالمريخ

ما تم اكتشافة في المريخ هذه المرة، واعد إلى حد كبير، وقد يظهر فيه ما يبحث عنه الإنسان منذ زمن طويل، وهو دليل شافٍ وافٍ على وجود حياة خارج الأرض، ولو من نوع بدائي وبسيط، وكله سيظهر بخبر صغير وثوري، تنتظر NASA أن يصل إليها هذا الاثنين من الكوكب الأحمر. يوم الأربعاء الماض...

العالم في صورة »

مهرجان "لومينارياس" للأحصنة

بيناريس"، شمالي غرب مدريد الإسبانية، انطلاق مهرجان "لومينارياس"، الذي يركض فيه الحصان تلو الآخر وعليه فارسه، فوق مواقد النار. ...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

نصيحتان ذهبيتان لمقاومة السكري

كشفت دراستان حديثتان عن نصيحتين مهمّتين للوقاية من الإصابة بمرض السكري. ففي الدراسة الأولى، راقب الباحثون في جامعة ولاية أوهايو الأميركية العادات الغذائية لـ16 رجلاً وامرأة يعانون متلازمة التمثيل الغذائي، التي يتم التشخيص بها في حال معاناة 3 مشكلات صحّية على الأقل من ال...

جمال »

الرموش الصناعية.. وظيفة تجميلية لها مخاطر صحية جمة

يزداد انتشار الرموش الصناعية الطويلة والإقبال عليها في مراكز التجميل، لكن الأمر ليس بسيطا ويحتاج وقتا وصبرا. إذ يجب لصق كل رمش صناعي على حده فوق الرمش الطبيعي بواسطة مادة لاصقة خاصة، ويتم تطويل الرموش لتبدو وكأنها طبيعية. وتحتاج هذه العملية لوقت طويل نسبيا، فرموش الجفن...

لبنان »

الجمهورية: المنطقة أمام عملية تغيير شديدة الخطورة... آثارها مدمّرة

قالت مصادر ديبلوماسية لـ"الجمهورية": "إنّ المنطقة أمام عملية تغيير شديدة الخطورة، آثارها مدمّرة، وتشرّع المنطقة على كلّ أنواع الكوارث التي قد تحصل في اي وقت". ولفتت الى انّ الاميركيين ما كانوا ليقدموا على رسم خريطة جديدة للمنطقة، عبر ما تُسمّى "خطة السلام" الأميركية، و...

فلسطين »

"فلسطين مش للبيع"... مئات في غزة والضفة يحتجّون على مؤتمر البحرين

شهدت مدن فلسطينية عدة في #الضفة الغربية المحتلة احتجاجات شارك فيها مئات، معبرين عن رفضهم للمؤتمر الاقتصادي الذي دعت إليه الولايات المتحدة الأميركية في العاصمة البحرينية المنامة، وتنطلق أعماله الثلاثاء، وتستمر يومين. ورفع المحتجون في مدن رام الله والخليل ونابلس وفي قطاع...

سوريا »

موسكو تعلن التوصل لوقف نار في إدلب

أعلن الجيش الروسي، مساء الأربعاء، التوصل إلى وقف لإطلاق النار في محافظة إدلب التي شهدت تصعيداً خلال الأسابيع الماضية بين قوات النظام السوري والفصائل المنتشرة في المنطقة، وعلى رأسها هيئة تحرير الشام. وقال مركز المصالحة الروسي بين أطراف النزاع في سوريا في بيان: "بمبادرة ...

مصر »

تدار من تركيا .. مصر تضبط 19 شركة تمول الإخوان

كشفت وزارة الداخلية المصرية، الثلاثاء، تفاصيل ضبط 19 شركة وكيانا اقتصاديا، تديرها قيادات إخوانية تقيم في تركيا، وتمول أنشطة الجماعة في مصر، وعلى رأسها عمليات العنف. وتمكن قطاع الأمن الوطني من رصد مخطط أعده قادة الجماعة الهاربون للخارج، بالتنسيق مع قيادات موالين لهم، مم...

العراق »

تعيين وزراء الدفاع والداخلية والعدل في العراق بعد موافقة البرلمان

وافق البرلمان العراقي على تعيين ثلاثة وزراء آخرين رشحهم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ومن بينهم وزيرا الدفاع والداخلية، وفق ما افاد بذلك نواب عراقيون. وأقر البرلمان تعيين نجاح الشمري وزيرا للدفاع وياسين الياسري وزيرا للداخلية وفاروق أمين وزيرا للعدل، إلا أن الحقيبة الوح...

الخليج العربي »

خادم الحرمين يستعرض مع بومبيو مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في مكتبه بقصر السلام في جدة اليوم (الاثنين)، وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية مايك بومبيو. وجرى خلال الاستقبال، استعراض العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، إضافة إلى مستجدات الأحداث على الساحتين الإق...

أفريقيا »

منظمة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بمقديشيو

أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتمردة مساء اليوم مسئوليتها عن الانفجار الذى وقع فى وقت سابق اليوم بالقرب من مقديشيو، وأسفر عن مصرع مهندس تركي. وذكر راديو (صوت أمريكا) أن حركة الشباب أوضحت - في بيان أصدرته بهذا الغرض - أن استهداف سيارة القتيل جاء نظرا لأنه يعمل لحساب إ...

قالت الصحف »

النهار : الدستوري طليعة المحاصصات وصندوق النقد يراقب

يمكن القول إن الموقف اللبناني الرسمي والسياسي من "صفقة القرن" الذي تميز باجماع نادر على رفضها عشية ‏مؤتمر البحرين الذي يقاطعه لبنان شكل تطوراً فريداً ووحيداً دون باقي الاستحقاقات الداخلية والخارجية التي يواجهها ‏لبنان. وهو اجماع ترجمه خصوصا صدور بيان مشترك عن مجموعتي ال...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass