• تعيين وزراء الدفاع والداخلية والعدل في العراق بعد موافقة البرلمان
  • "فلسطين مش للبيع"... مئات في غزة والضفة يحتجّون على مؤتمر البحرين
  • تدار من تركيا .. مصر تضبط 19 شركة تمول الإخوان
  • هل تشكل خسارة إسطنبول تهديداً لمستقبل إردوغان؟
  • انطلاق اعمال مؤتمر المنامة في البحرين
  • مجلس الأمن: هجمات ناقلات النفط تهديد جدي للأمن الدولي
  • كوشنر: الفلسطينيون يرتكبون خطأ استراتيجياً بغيابهم عن ورشة المنامة
  • ترمب يفرض «عقوبات صارمة» على خامنئي و8 مسؤولين متورطين في إسقاط الطائرة: أستطيع ضرب إيران دون موافقة الكونغرس
  • التحالف: ميليشيا الحوثي استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني
  • خادم الحرمين يستعرض مع بومبيو مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية

بحث إيراني عن صفقة مع الشيطانين

10/28/2018

خيرالله خيرالله - كلّ يغني على ليلاه في قمة إسطنبول التي جمعت الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس رجب طيب أردوغان. اجتمع الزعماء الأربعة في غياب أربعة أطراف معنية مباشرة بالمأساة السورية. الولايات المتحدة، إيران، إسرائيل، النظام السوري نفسه. إذا كان النظام السوري صار مجرد متفرّج على ما يجري في سوريا، فإنّ الولايات المتحدة التي تسيطر على “سوريا المفيدة”، أي منطقة شرق الفرات، صارت لاعبا أساسيا في ما كان يعرف بالجمهورية العربية السورية. أمّا إسرائيل، فهي تتحكّم بخيوط كثيرة، على الرغم من دخولها مرحلة البحث عن تفاهمات جديدة مع روسيا في شأن كيفية التعاطي مع الوجود الإيراني في الأراضي السورية.

لا يزال الهمّ الأول لألمانيا وفرنسا الهجرة السورية إلى البلدين. هاجس ماكرون وميركل أن تسمح تركيا بانتقال السوريين الموجودين في أراضيها إلى أوروبا. لا تزال ألمانيا المكان المفضل للجوء السوري وقد خلق ذلك مشاكل كبيرة لميركل التي فقدت الكثير من شعبيتها في ظلّ صعود اليمين المتطرف.

ما ينطبق على ألمانيا، ينطبق أيضا على فرنسا حيث بات يتوجب على الرئيس ماكرون البحث عن طريقة للتصدي للتآكل المستمر لشعبيته، بعدما اكتشف الفرنسيون أنّه ليس ذلك الرئيس الاستثنائي الذي راهنوا عليه، فحملوه إلى قصر الاليزيه.

يغني الرئيس بوتين على ليلاه أيضا. مرت ثلاث سنوات على التدخل الروسي المباشر في الحرب على الشعب السوري. استطاع الرئيس الروسي إبقاء بشّار الأسد في دمشق. ولكن ماذا بعد ذلك؟ ليس هناك من يريد شراء الورقة السورية. في المدى الطويل ليس لدى روسيا ما تفعله في سوريا من دون دعم أميركي وأوروبي لمشروعها السوري. تحتاج روسيا إلى أموال كبيرة في حال كانت تفكر في المساعدة في إعادة اللاجئين السوريين إلى قراهم ومدنهم. تحتاج إلى أموال أكثر في حال كانت تنوي المساهمة في إعادة بناء سوريا. تحتاج عملية إعادة بناء سوريا إلى نحو 500 مليار دولار. لا تمتلك روسيا دولارا واحدا تستطيع صرفه في سوريا. كلّ ما في الأمر أنّ هناك أسئلة كثيرة تحيط بالمشروع الروسي في سوريا.

في مقدّم هذه الأسئلة كيف تستطيع روسيا المساعدة في خروج القوّات الإيرانية من الأراضي السورية. الأكيد أن الرئيس بوتين لم يعط جوابا شافيا عن هذا السؤال في المؤتمر الذي عقده “نادي فالداي” في منتجع سوتشي الروسي أخيرا. اكتفى الرئيس الروسي بإلقاء الكرة في ملعب المطالبين بخروج الإيراني من الأراضي الروسية. انطلق من أن النظام السوري “شرعي”، وأن الإيراني موجود في سوريا بدعوة من نظام شرعي. الأكيد أن هذه حجة لا علاقة لها، من قريب أو من بعيد، بالحقيقة، بمقدار ما أنّها ذريعة لتفادي التعاطي مع الواقع. إنّه الواقع المتمثل في أنّ نظاما أقلّويا، مرفوضا من الأكثرية الساحقة للسوريين، إضافة إلى أنّه نتاج انقلاب عسكري في العام 1963، لا يستطيع امتلاك أي شرعية من أيّ نوع.

يبقى الهمّ التركي. تريد تركيا ضمان مستقبل وجودها في الأراضي السورية. دخلت قواتها إلى الأراضي السورية ولن تكون مستعدة لمغادرتها يوما. تسعى تركيا إلى تكرار تجربتها القبرصية في سوريا. سيطرت القوات التركية على جزء من جزيرة قبرص صيف العام 1974 بحجة حماية الأقلّية التركية في الجزيرة. هل من يسأل اليوم لماذا لا تزال تركيا موجودة عسكريا في قبرص، ولماذا لا اهتمام تركيا من أي نوع في إيجاد حل سياسي يؤدي إلى إعادة توحيد الجزيرة التي صار القسم اليوناني منها عضوا في الاتحاد الأوروبي.

إذا كان من خلاصة يمكن الخروج بها من قمّة إسطنبول، فهذه الخلاصة هي أن الأزمة السورية ما زالت في بدايتها. لا وجود بعد لأي أسس لتسوية سياسية. هذا ما يسمح لوزير خارجية النظام وليد المعلّم، وهو شخص ظريف، بالقول في موسكو إن النظام السوري سيكافئ روسيا بعقود إعادة الإعمار، علما أن لا وجود لأي عقود ولأي إعمار ولا لمن يريد الاستثمار في عملية من هذا النوع أو المساهمة فيها، أقلّه إلى الآن. ذهب المعلّم أخيرا، وهو لا يصدّق أي كلمة تصدر عنه، إلى رفض أي تدخل خارجي في صياغة الدستور السوري الجديد.

عندما تكون هناك بداية لحل سياسي جدّي في سوريا، لن يسأل أحد عن وجهة نظر النظام، لا في الدستور ولا في غير الدستور. في انتظار بداية البلورة لحل سياسي، لا يبدو أن هناك من يبحث حقيقة عنه في الوقت الحاضر. ستكون هناك أسئلة من نوع مختلف مرتبطة بمصير الوجود الإيراني في سوريا. دخلت إيران مرحلة جديدة هي مرحلة العقوبات الأميركية الشديدة التي سيبدأ تطبيقها في الخامس من تشرين الثاني – نوفمبر المقبل. هذه العقوبات كانت وراء طلب تدخل سلطنة عُمان للتوسط مع إسرائيل لمصلحة إيران. يعرف الإيرانيون قبل غيرهم، بل أكثر من غيرهم، مدى التأثير الإسرائيلي في واشنطن هذه الأيّام. هناك إدارة أميركية برئاسة دونالد ترامب لم تتردد في الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، على الرغم من أن القدس الشرقية مدينة محتلة منذ العام 1967 باعتراف الأمم المتحدة. على الرغم من ذلك، لم يصدر عن “محور الممانعة” ما يشير إلى أيّ اعتراض على استقبال السلطان قابوس لبنيامين نتنياهو.

لن تكون هناك أهمية كبيرة لقمّة إسطنبول. الأهمّية لما ستسفر عنه زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي لسلطنة عُمان التي استنجدت بها إيران من أجل التوصل إلى صفقة مع الشيطانين “الشيطان الأكبر” و”الشيطان الأصغر”. هذا عنوان المرحلة المقبلة التي ستكشف هل يمكن التوصل إلى مثل هذه الصفقة التي ستعني، بين ما ستعنيه، بقاء إيران في سوريا بموافقة إسرائيلية. هذا على الأقل، ما ستسعى إيران إلى التوصّل إليه في ظل محاولتها التوصل إلى طريقة تسمح لها بتفادي العقوبات الأميركية.

ليس سرّا أن القضية الفلسطينية لم تكن في أي يوم همّا لدى السلطان قابوس الذي قبل اعتماد أوراق أول سفير فلسطيني في مسقط في العام 1998. عندما انعقدت قمة بغداد في العام 1978 ردّا على زيارة الرئيس أنور السادات للقدس، تمثلت السلطنة في القمة عبر وكيل وزارة الخارجية فيها. لم تصلْ العلاقات المصرية – العُمانية إلى حد القطيعة في يوم من الأيّام.

في الوقت ذاته، تعطي سلطنة عُمان منذ عهد الشاه، الأولوية لعلاقتها بإيران وذلك من منطلق جغرافي. معنى ذلك أنّ هناك استعدادا لدى السلطنة للتعاطي مع إيران وإقامة علاقات وثيقة معها، بغض النظر عن طبيعة النظام في هذا البلد. جاء نتنياهو إلى مسقط لأسباب إيرانية وليس لأسباب فلسطينية. كيف ستنعكس هذه الزيارة على مستقبل العلاقات الإيرانية – الإسرائيلية، كيف سينعكس ذلك على الوجود الإيراني في سوريا؟ ذلك هو سؤال المرحلة المقبلة، بغض النظر عن النتائج التي قد تسفر عنها قمة إسطنبول وعن من شارك فيها ومن لم يشارك.

العرب '


الرئيسية »

انطلاق اعمال مؤتمر المنامة في البحرين

تنطلق، الثلاثاء، أعمال مؤتمر المنامة حول السلام والازدهار في الشرق الأوسط بالعاصمة البحرينية، وعلى مدى يومين. وقال بيان للخارجية المغربية، إن إطارا من وزارة الاقتصاد والمالية سيشارك في أشغال الورشة حول السلام والازدهار التي تحتضنها المنامة. كذلك لفت البيان إلى أن المش...

العربي »

التحالف: ميليشيا الحوثي استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني

أعلن المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد ركن تركي المالكي، أن ميليشيا الحوثي الإرهابية استهدفت مطار أبها بصاروخ كروز إيراني، والذي أدى إلى وقوع إصابات بين المدنيين واستشهاد مقيم من الجنسية السورية. وأضاف العقيد المالكي في مؤتمر صحافي من الرياض، اليوم (الاثني...

الدولي »

مجلس الأمن: هجمات ناقلات النفط تهديد جدي للأمن الدولي

بعد جلسة مغلقة دامت أكثر من تسعين دقيقة، شجب مجلس الأمن بشدة، مساء الاثنين، الهجمات التي استهدفت السفن الأربع قبالة الإمارات في مايو الماضي، والسفينتين قبالة عمان هذا الشهر، مع التركيز على مناشدة جميع الأطراف بضبط النفس. وفي بيان صحافي أعدته الكويت وصدر بالإجماع، دان م...

مع الحدث »

هل تشكل خسارة إسطنبول تهديداً لمستقبل إردوغان؟

«من يفز في إسطنبول، يفز في تركيا»... هكذا قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في تصريحات سابقة له، لكنه يواجه الآن «ضربة موجعة» عقب هزيمة حزبه في انتخابات بلدية إسطنبول، بعد فوز مرشح المعارضة إمام أوغلو برئاسة البلدية. وأعلنت اللجنة العليا للانتخابات التركية امس (الاثنين...

مقالات »

لبنان سيمشي بـ"صفقة القرن"

طوني عيسى - بعض الصراخ اللبناني الرافض «صفقة القرن» لا يقدِّم ولا يؤخِّر. ومن المثير أن يَظهَر بعض المسؤولين وكأنهم قد «فوجئوا» بالتوطين، فيما الجميع، منذ تسعينات القرن الفائت، تبلّغوا أنّ توطين النازحين الفلسطينيين مسألة وقت وظروف فقط، في أي تسوية مع إسرائيل. وبعضُهم ك...

أضواء ومواقف »

كوشنر: الفلسطينيون يرتكبون خطأ استراتيجياً بغيابهم عن ورشة المنامة

عشية افتتاح ورشة المنامة الخاصة بالجزء الاقتصادي من خطة السلام الأميركية للشرق الأوسط، دافع جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترمب وصهره، عن جهود بلاده لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، على رغم الاتهامات بأنها منحازة إلى الطرف الإسرائيلي. ووجه انتقادا...

أقتصاد وأعمال »

ملفات استراتيجية شائكة تخيّم على «قمة العشرين»

ابراهيم حميدي - تخيّم ملفات شائكة ومتداخلة علـى أروقة «قمة العشرين» المقررة في أوساكا اليابانية يومي الجمعة والسبت المقبلين، تتأرجح بين آفاق الحرب التجارية بين الصين وأميركا والبرنامج النووي لكوريا الشمالية والتصعيد الإيراني بين واشنطن وطهران، إضافة إلى ضيق فسحة الرئيس ...

تكنولوجيا »

ماذا تعرف مواقع التواصل الاجتماعي عنك؟

طرحت الفضائح الأخيرة بخصوص تسريب بيانات المستخدمين لعملاق التواصل الاجتماعي «فيسبوك» تساؤلاً هاماً حول مدى اختراق شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها من شركات عمالقة التكنولوجيا لخصوصية المستهلكين وعلمها ببياناتهم الخاصة. وفحص فريق عمل موقع «Security Baron» الإلكتروني، والمع...

سياحة »

ناشيونال جيوغرافيك تصنف شاطئ صور من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط

نشر موقع ناشيونال جيوغرافيك تقريرا عن أجمل شواطئ ?الشرق الأوسط?، وأتى شاطئ ?مدينة صور? من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط وذلك بسبب نقاء مياهه إضافة إلى أنه مقصد للغواصين الذين يأتون إليه لاستكشاف الآثار الرومانية الغارقة. وصنف الموقع شاطئ مدينة دهب المصرية في المرتب...

صحة وجمال »

لفروة رأس نظيفة طبيعيّاً

تُعتبر عملية تنظيف فروة الرأس خطوة ضرورية للحفاظ على صحة الشعر ونموّه. حيث يترك الشامبو والبلسم والزيوت ومستحضرات تصفيف الشعر ترسبات، تعدّ عائقاًَ امام تنفّس فروة الرأس بطريقة صحية، كما تحول دون تغذية بصيلات الشعر بشكلٍ كافٍ، ما يعرّض الشعر للتقصّف والتكسّر والتساقط. لذ...

ثقافة وفنون »

"على أثر الفينيقيين" من تونس الى بيروت

تنظّم جمعية "بالتونسي" معرضاً حرفياً في بيروت من 24 إلى 26 حزيران (يونيو) الجاري، بدعوة من سفير الجمهورية التونسية في لبنان وبالتعاون مع الديوان الوطني للصناعات التقليدية، وفي اطار أنشطتها الرامية الى التعريف بالمنتوج الحرفي التونسي، وسعياً الي الترويج له في الخارج. و...

منوعات »

خبر ثوري قد تؤكده "ناسا" قريبا عن ميكروبات حية بالمريخ

ما تم اكتشافة في المريخ هذه المرة، واعد إلى حد كبير، وقد يظهر فيه ما يبحث عنه الإنسان منذ زمن طويل، وهو دليل شافٍ وافٍ على وجود حياة خارج الأرض، ولو من نوع بدائي وبسيط، وكله سيظهر بخبر صغير وثوري، تنتظر NASA أن يصل إليها هذا الاثنين من الكوكب الأحمر. يوم الأربعاء الماض...

العالم في صورة »

مهرجان "لومينارياس" للأحصنة

بيناريس"، شمالي غرب مدريد الإسبانية، انطلاق مهرجان "لومينارياس"، الذي يركض فيه الحصان تلو الآخر وعليه فارسه، فوق مواقد النار. ...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

نصيحتان ذهبيتان لمقاومة السكري

كشفت دراستان حديثتان عن نصيحتين مهمّتين للوقاية من الإصابة بمرض السكري. ففي الدراسة الأولى، راقب الباحثون في جامعة ولاية أوهايو الأميركية العادات الغذائية لـ16 رجلاً وامرأة يعانون متلازمة التمثيل الغذائي، التي يتم التشخيص بها في حال معاناة 3 مشكلات صحّية على الأقل من ال...

جمال »

الرموش الصناعية.. وظيفة تجميلية لها مخاطر صحية جمة

يزداد انتشار الرموش الصناعية الطويلة والإقبال عليها في مراكز التجميل، لكن الأمر ليس بسيطا ويحتاج وقتا وصبرا. إذ يجب لصق كل رمش صناعي على حده فوق الرمش الطبيعي بواسطة مادة لاصقة خاصة، ويتم تطويل الرموش لتبدو وكأنها طبيعية. وتحتاج هذه العملية لوقت طويل نسبيا، فرموش الجفن...

لبنان »

الجمهورية: المنطقة أمام عملية تغيير شديدة الخطورة... آثارها مدمّرة

قالت مصادر ديبلوماسية لـ"الجمهورية": "إنّ المنطقة أمام عملية تغيير شديدة الخطورة، آثارها مدمّرة، وتشرّع المنطقة على كلّ أنواع الكوارث التي قد تحصل في اي وقت". ولفتت الى انّ الاميركيين ما كانوا ليقدموا على رسم خريطة جديدة للمنطقة، عبر ما تُسمّى "خطة السلام" الأميركية، و...

فلسطين »

"فلسطين مش للبيع"... مئات في غزة والضفة يحتجّون على مؤتمر البحرين

شهدت مدن فلسطينية عدة في #الضفة الغربية المحتلة احتجاجات شارك فيها مئات، معبرين عن رفضهم للمؤتمر الاقتصادي الذي دعت إليه الولايات المتحدة الأميركية في العاصمة البحرينية المنامة، وتنطلق أعماله الثلاثاء، وتستمر يومين. ورفع المحتجون في مدن رام الله والخليل ونابلس وفي قطاع...

سوريا »

موسكو تعلن التوصل لوقف نار في إدلب

أعلن الجيش الروسي، مساء الأربعاء، التوصل إلى وقف لإطلاق النار في محافظة إدلب التي شهدت تصعيداً خلال الأسابيع الماضية بين قوات النظام السوري والفصائل المنتشرة في المنطقة، وعلى رأسها هيئة تحرير الشام. وقال مركز المصالحة الروسي بين أطراف النزاع في سوريا في بيان: "بمبادرة ...

مصر »

تدار من تركيا .. مصر تضبط 19 شركة تمول الإخوان

كشفت وزارة الداخلية المصرية، الثلاثاء، تفاصيل ضبط 19 شركة وكيانا اقتصاديا، تديرها قيادات إخوانية تقيم في تركيا، وتمول أنشطة الجماعة في مصر، وعلى رأسها عمليات العنف. وتمكن قطاع الأمن الوطني من رصد مخطط أعده قادة الجماعة الهاربون للخارج، بالتنسيق مع قيادات موالين لهم، مم...

العراق »

تعيين وزراء الدفاع والداخلية والعدل في العراق بعد موافقة البرلمان

وافق البرلمان العراقي على تعيين ثلاثة وزراء آخرين رشحهم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ومن بينهم وزيرا الدفاع والداخلية، وفق ما افاد بذلك نواب عراقيون. وأقر البرلمان تعيين نجاح الشمري وزيرا للدفاع وياسين الياسري وزيرا للداخلية وفاروق أمين وزيرا للعدل، إلا أن الحقيبة الوح...

الخليج العربي »

خادم الحرمين يستعرض مع بومبيو مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، في مكتبه بقصر السلام في جدة اليوم (الاثنين)، وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية مايك بومبيو. وجرى خلال الاستقبال، استعراض العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، إضافة إلى مستجدات الأحداث على الساحتين الإق...

أفريقيا »

منظمة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بمقديشيو

أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتمردة مساء اليوم مسئوليتها عن الانفجار الذى وقع فى وقت سابق اليوم بالقرب من مقديشيو، وأسفر عن مصرع مهندس تركي. وذكر راديو (صوت أمريكا) أن حركة الشباب أوضحت - في بيان أصدرته بهذا الغرض - أن استهداف سيارة القتيل جاء نظرا لأنه يعمل لحساب إ...

قالت الصحف »

النهار : الدستوري طليعة المحاصصات وصندوق النقد يراقب

يمكن القول إن الموقف اللبناني الرسمي والسياسي من "صفقة القرن" الذي تميز باجماع نادر على رفضها عشية ‏مؤتمر البحرين الذي يقاطعه لبنان شكل تطوراً فريداً ووحيداً دون باقي الاستحقاقات الداخلية والخارجية التي يواجهها ‏لبنان. وهو اجماع ترجمه خصوصا صدور بيان مشترك عن مجموعتي ال...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass