• السفير بخاري جال في مركز غسيل الكلى في المقاصد: حريصون على تطوير المستشفى ورفع مستوى تقديماته
  • النهار: الحكومة إلى الاختبار والدستوري يقبل طعنين؟
  • الاخبار: الحكومة: الاشتباك الأول حول سوريا
  • اللواء: جلسة "التعايش ضمن الإشتباك": الكهرباء النجم وجهوزية مواجهة بين جعجع وباسيل.. المجلس الدستوري يُبطِل نيابة جمالي في "خطوة مفاجئة" غيَّرت مسار الطعن؟
  • الشرق: نتائج الطعون يعلنها "الدستوري" اليوم
  • الديار: لماذا يختلف الرئيس الروسي مع نتنياهو حول سوريا وايران بشكل جذري
  • البناء: تزامن عمليتي الحسم مع النصرة وداعش... نهاية جيب باغوز والجولاني في تركيا بحال خطرة وزراء القوات سيتحفّظون وحدَهم على زيارة الغريب
  • الجمهورية: باريس تتابع "سيدر".. والكهرباء تختبر الحكومة.. و"الدستوري" يطعن بجمالي
  • الحياة: استغرب حديث الخلافات داخل الحكومة وأكد أنها ستكون ناجحة... عون: رؤية أميركا عن نفوذ "حزب الله" مخالفة للواقع ولا سلطة أعلى من سلطة الجيش والقوى الأمنية
  • الشرق الأوسط: بري يتجه إلى استجواب الحكومة حول آلاف التوظيفات العشوائية

الأخبار: البطاقة الصحية: الهروب من التغطية الشاملة؟

10/9/2018

لا يبدو أن مشروع البطاقة الصحية يُحاكي، حتى الآن، المطلب «الأزلي» بإقرار نظام صحي موّحد للمُقيمين اللبنانيين. ففي وقت يُروّج للمشروع على أنه «بُشرى» لنحو أربعة ملايين لبناني يفتقرون الى التغطية الصحية، تُظهر المعطيات أن المشروع ليس إلا نموذجاً هجيناً عن مشاريع التغطية الصحية المُجتزأة التي اقتُرحت دائماً، تجنّبا لإقرار نظام صحي موحد يكون ممولاً من الضرائب المباشرة. حتى الآن، لا تتضمّن النصوص المُقترحة للمشروع مفاهيم واضحة حول طبيعة عمل هذه البطاقة ودورها في إرساء نظام صحي شامل. كل ما تُبيّنه هو التوجه نحو إعتماد بطاقة تكون بمثابة سجلّ صحي للمُستفيد. أما الربط بينها وبين طبيعة النظام الصحي المُزمع إرساؤه فلا يزال مبهماً.
تبحث اللجان النيابية المُشتركة حالياً مشروع إقتراح القانون الرامي إلى إنشاء نظام البطاقة الإستشفائية تحت عنوان مناقشة «مشروع البطاقة الصحية». حتى الآن، ثمّة نسختان من إقتراح القانون: واحدّة مُعدّلة من لجنة الصحة، والثانية مُعدّلة من لجنة الإدارة والعدل.
بحسب رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان، كما صرّح عقب انتهاء جلسة مناقشة المشروع الأربعاء الماضي، فإنّ البطاقة عبارة عن «سجلّ صحي» يتضمّن التاريخ الصحي للفرد، ومن شأنها أن تُسهّل «عملية العلاج المطلوبة من دون الحاجة إلى تقديم المريض في كل مرة تقارير طبية بتاريخه الصحي». وقال إن البطاقة «ستشمل 4 ملايين لبناني»، مُشيراً الى أنّ «تحقيق تغطية صحية شاملة لجميع المواطنين يُعد من أهم أهداف الإستراتيجية الوطنية للصحة (...) وذلك يتطلّب تأمين الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية المضمونة الجودة لجميع المواطنين ورفع العبء المالي قدر الإمكان عن الأكثر فقراً». لكن كنعان لم يشرح الرابط بين امتلاك اللبنانيين لبطاقة ليست سوى عبارة عن «سجلّ صحي» وبين إقرار نظام التغطية الصحية الشاملة الذي طال انتظاره. ربمّا لأنّ نص الإقتراح نفسه، بنسختيه، لم يُقدّم تعريفاً واضحاً (حتى الآن) لمفهوم هذه البطاقة، ولم يشرح «دورها» في إقرار النظام الشامل.

خلط بين المفاهيم
«الأخبار» اطّلعت على نسختي اقتراح القانون اللتين وُزعّتا على شكل جدول مُقارنة في الجلسة الأخيرة للجنة المال والموازنة. ولعلّ المُفارقة الأهم التي تُثيرها النسختان تتمثّل بالخلط غير المفهوم بين البطاقة الصحية والتغطية الصحية من جهة، وبين التغطية الإستشفائية والتغطية الصحية من جهة أخرى!
إذ تنصّ المادة الأولى من اقتراح القانون، كما عدّلته لجنة الصحة، على ما يلي: «يُنشأ في وزارة الصحة العامة نظام البطاقة الإستشفائية الإلزامي (مشروع البطاقة الصحية)». في حين تنص المادة الأولى من الإقتراح المعدل من لجنة الإدارة والعدل على الآتي: «يُنشأ في وزارة الصحة العامة نظام التغطية الصحية الشاملة الإلزامية (مشروع البطاقة الصحية)». ومن المعروف أن التغطية الإستشفائية تختلف عن التغطية الصحية. فالثانية أوسع بكثير من الأولى، وتشمل التغطيات الإستشفائية والطبابة والفحوصات المخبرية وغيرها، في حين تقتصر التغطية الإستشفائية، كما يشير اسمها، على تغطية تكاليف الإستشفاء فقط. واللافت أن الجدول الذي يضم النسختين لم يتضمّن تعريفاً واضحاً لماهيّة البطاقة ودورها في استفادة المريض من نظام التغطية الصحية الشاملة. بل تم دمج مفهوم البطاقة الصحية بنظام التغطية الصحية الشاملة الإلزامية تارة، وبنظام التغطية الإستشفائية الإلزامية تارة أخرى.

البطاقة لقاء بدل: أين الإلزامية؟
وفي معزل عن ذلك الخلط غير المُبرّر بين مفاهيم الصحة والبطاقة الصحية، تشترك نسختا القانون في التركيز على «إلزامية» البطاقة، وفي الوقت نفسه تفرضان نوعاً من الإشتراك أو البدل لقاء الحصول عليها. ففيما تنصّ المادة الخامسة في نسخة لجنة الصحة على أن واردات النظام/ البطاقة تتألف من بدل الاشتراك السنوي الذي يدفعه المُستفيد إضافة الى موارد أخرى (المبالغ المرصودة في الموازنة/ التبرعات والهبات، ضريبة تعاضدية إلخ)، تشير المادة الخامسة من نسخة لجنة الإدارة والعدل الى «تحديد مساهمة المستفيد» من واردات البطاقة/ النظام. وتنص على دفع المستفيد 10% من قيمة فاتورة الإستشفاء في المُستشفيات الحكومية والخاصة المتعاقدة مع وزارة الصحة، و20% من قيمة فاتورة الفحص الطبي والفحوصات المخبرية والشعاعية في المستشفيات الحكومية.

القادر على دفع الإشتراك أن يكون مُلزماً بالإستفادة من البطاقة؟ علماً أن لجنة الصحة ذكرت في نسختها أن من يمتنع عن تسديد بدل الإشتراك السنوي «لا يمكنه أن يستفيد شخصياً أو يستفيد أحد أفراد أسرته الذين هم على عاتقه من تقديمات النظام ما لم يُسدد البدلات المتوجبة من فترات سابقة. وتُفرض عليه في هذه الحالة غرامة قدرها 5% سنويا (...)»! وهذه القاعدة تعني، عملياً، أن الفقراء غير القادرين على دفع الإشتراك سيلقون المصير نفسه الذي يلقونه حاليا لجهة حرمانهم من التمتّع بحقهم في الطبابة والإستشفاء. وبالتالي، فإنّ صيغة القانون الحالية ــــ بنسختيه ــــ تلقي جزءاً من التمويل على عاتق المُشتركين والمرضى غير المضمونين، بما لا يحقّق الإصلاح البنيوي المطلوب للنظام القائم.
وكان وزير العمل السابق شربل نحّاس قد تقدّم بمشروع قانون لتطبيق نظام موحد للتغطية الصحية يشمل كل المقيمين اللبنانيين يكون ممولا من الضرائب المباشرة على الثروة والدخل والريوع. إلّا أن المشروع تم رفضه من قبل جميع القوى السياسية كونه «يمسّ بالكثير من المصالح التي يرسيها غياب نظام صحي موحد ويُشكّل أداة لإعادة توزيع المداخيل بين الطبقات».

ضرب الضمان الإجتماعي؟
وفق المُقترحات الحالية، فإنّ المُستفيدين من البطاقة هم اللبنانيون «الذين لا يستفيدون من أي تغطية صحية أخرى، بصفتهم الشخصية أو بصفتهم متلقي حق». بمعنى آخر، تتوجّه هذه البطاقة الى الفئة التي تُعرف بـ «مرضى الوزارة»، أي أولئك الذين يُعالجون على نفقة وزارة الصحة العامة. علما أنّ مهمة تأمين التغطية الصحية للمواطنين ليست من مهام الوزارة، إذ تقوم الأخيرة، في حالات إستثنائية وإضطرارية بدفع بعض النفقات لبعض الحالات، إلّا أن «الإستثناء» كُرّس واقعا نتيجة الفوضى التي تحكم القطاع الصحي، ما سمح بـ «خلق» تلك الفئة التي تتلقّى العلاج على نفقة الوزارة.
بحسب نحّاس، مهمة تأمين التغطية الصحية للمُقيمين في لبنان في المبدأ تقع على عاتق الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، «فيما تقتصر مهمة وزارة الصحة على مراقبة العمليات التي تحكم القطاع الصحي والإشراف على كيفية إدارة النظام الصحي»، لافتا إلى أن غياب الإستراتيجيات سمح بتكريس الإستثناء وبالتالي أرسى واقع تكبيد وزارة الصحة أكلاف تغطية نفقات المرضى الذين لا يملكون أي تغطية صحية أخرى.
ينطلق نحاس من هذه النقطة ليُشير إلى أن إنشاء بطاقة صحية في وزارة الصحة يُعزّز هذا الواقع الإستثنائي ويُساهم في «انتقال» جزء كبير من المُسجّلين في صندوق الضمان الإجتماعي الى «كنف» الوزارة للإستفادة من البطاقة، إذ «من الطبيعي أن يتخلّى الفرد المُسجّل في الضمان عن الصندوق من أجل الاستفادة من البطاقة طالما أن الإشتراك سيكون أقل كلفة».
في ضوء ذلك، ثمّة من يطرح إشكالية أخرى. إذ أن إقرار البطاقة، وفق الصيغ المقترحة، سيشجّع أرباب العمل على عدم تسجيل الأجراء العاملين لديهم في الضمان الإجتماعي تهرّباً من دفع الإشتراكات السنوية، نظرا لامكانية استفادة هؤلاء من البطاقة الصحية. بمعنى آخر، سيكون خيار البطاقة «مُربحاً» لهؤلاء، ما يطرح تساؤلات حول مصير الضمان الإجتماعي جرّاء إقرار البطاقة وفق هذه المعادلة المُجتزأة التي لا تأخذ في الإعتبار آلية معالجة جذرية للتغطية الصحية الشاملة.

ماذا عن بقية الجهات الضامنة؟
إلى جانب الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، ثمة جهات ضامنة أخرى تتمّثل بصناديق تعاضد مخصصة لفئات من العاملين في القطاعين العام والخاص إضافة الى شركات التأمين الخاصة التي تتعاقد معها نقابات المهن الحرّة. فبعض هذه الصناديق يتلقى دعما من الخرينة العامة بمليارات الليرات اللبنانية (تساهم الدولة عبر وزارة العدل، مثلاً، بدعم مباشر بنحو 12 مليار ليرة لصندوق تعاضد القضاة). وجود نظام صحي شامل إلزامي قائم على الضرائب المباشرة من شأنه أن يجعل بقية الجهات الضامنة بمثابة أنظمة صحية مُكمّلة للخدمات الصحية الأولية الرعائية التي يُقدّمها هذا النظام، فيُصبح المستفيد من هذه الجهات الضامنة، مثلاً، مُستفيداً حكماً من تقديمات النظام الصحي الرعائي من جهة، ومن «الخدمات الإضافية» التي تُقدمها الجهة الضامنة المُسجّل لديها. إلّا أن الصيغة المقترحة للبطاقة الصحية تحصر المستفيدين بأولئك الذين لا يملكون تغطية صحية (مرضى وزارة الصحة)، ما يعني، عملياً، الإبقاء على بقية الصناديق والجهات الضامنة مع أعبائها المالية المترتبة على المُستفيدين منها سواء العاملين في المهن الحرة أو في القطاع العام أو في القطاعات الخاصة.

'


الرئيسية »

مؤتمر ميونيخ للأمن.. تراشق بين بنس وميركل بشأن سوريا وإيران

هوّن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس من التداعيات المحتملة لقرار بلاده سحب قواتها من سوريا، في حين حذرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل من أنه قد يعزز نفوذ روسيا وإيران هناك. فقد قال بنس في كلمة ألقاها اليوم السبت في مؤتمر ميونيخ للأمن إن سحب القوات الأميركية من سوريا ت...

العربي »

اتفاق جزئي بالحديدة ينتظر التنفيذ على الأرض

قوبل إعلان الأمم المتحدة التوصل إلى اتفاق يحثّ القوات الحكومية ومقاتلي المتمردين الحوثيين على البدء في سحب القوات من ميناء الحديدة الرئيسي، بتفاؤل حذر في ضوء فشل اتفاقيات سابقة. وقال مصدر أممي، الاثنين، إن طرفي النزاع في اليمن توصلا إلى اتفاق جزئي في مدينة الحديدة (غرب...

الدولي »

عقوبات أوروبية جديدة على روسيا

أعلنت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني، أن وزراء خارجية التكتل اتفقوا اليوم الإثنين، على فرض مزيد من العقوبات على أفراد روس على خلفية بالأزمة الأوكرانية. وقالت موغريني للصحفيين في أعقاب المحادثات التي جرت بالعاصمة البلجيكية بروكسل، "أؤكد أن هنا...

مع الحدث »

الحروب تودي بحياة 100 ألف طفل سنوياً

أفاد تقرير نشرته منظمة «أنقذوا الأطفال» (سايف ذي تشيلدرن) اليوم (الجمعة)، أنّ أكثر من 100 ألف رضيع يموتون سنوياً بسبب الحروب. وبحسب تقرير المنظمة غير الحكومية، فقد مات ما لا يقلّ عن 550 ألف رضيع بين عامي 2013 و2017 في الدول العشر الأكثر تضرّراً من الحروب، بسبب الجوع أو...

مقالات »

صفقة مُفاجِئة بين ترامب وإيران؟

طوني عيسى - في الأروقة الديبلوماسية الأوروبية كلامٌ مثير عن اتّجاهٍ انقلابيّ قد يظهر فجأة في العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران. وتوحي المصادر المطلعة على الموقف الفرنسي بأنّ جزءاً أساسياً من الخلاف بين باريس وواشنطن حالياً يعود إلى اقتناع الرئيس إيمانويل ماكرون وحلفا...

أضواء ومواقف »

ظريف في مؤتمر ميونخ: خطر نشوب حرب مع إسرائيل هائل

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأحد، إن إسرائيل تسعى للحرب، لافتاً إلى أن الطريقة التي تتصرف بها هي والولايات المتحدة تجعل فرصة نشوب حرب هائلة. وأضاف ظريف، خلال كلمة له في مؤتمر ميونخ للأمن: "بالتأكيد، بعض الناس يسعون للحرب... إسرائيل"، موضحاً أن "الخ...

أقتصاد وأعمال »

الإمارات.. صفقات بمليار دولار في معرض "آيدكس"

أعلنت الإمارات، أنها وقعت صفقات عسكرية قاربت قيمتها الـ 5 مليارات درهم (ما يعادل مليار و 300 مليون دولار)، مع 15 شركة عالمية و18 شركة محلية. وأوضح المتحدث باسم معرض "آيدكس" للصناعات العسكرية، العميد ركن محمد خميس الحساني، أن الإمارات وقعت خلال اليوم الأول من فعاليات مع...

تكنولوجيا »

غوغل تزيل تطبيقات خبيثة تسرق صوركم وبياناتكم: إليكم لائحة بأسمائها

بالرغم من كل الاحتياطات والإجراءات التي تعمل عليها لحماية المستخدمين، ما زال يتعين على الشركة العملاقة #غوغل التعامل مع تطبيقات أندرويد الخبيثة التي تتسلل الى الهواتف بطريقة أو بأخرى. وذكر موقع " إنغادجيت" أن غوغل أزالت أخيراً 29 تطبيقاً من متجرها "بلاي" وهي تطبيقات مت...

سياحة »

من ضمنها لبنان وتونس.. مواقع التراث العالمي مهددة بتغير المناخ

ربما كل ما عليك القيام به الآن هو حزم حقائب سفرك والتوجه إلى شرق البحر الأبيض المتوسط.. لماذا العجلة؟ لأنه عليك زيارة جميع "العجائب" التاريخية في العالم كونها أصبحت مهددة بتغير المناخ. وبحلول العام 2100، أوضحت دراسة نُشرت في مجلة "Nature Communications" أنه قد تزيد مخ...

صحة وجمال »

وصفات طبيعية لمحاربة تشقق الشفاه

قال فنان التجميل الألماني بيتر شميدينجر إن الشفاه لا تمتلك غدداً دهنية، وبالتالي تفتقر إلى الدهون، التي تحميها، ومن ثم سرعان ما تتعرض للجفاف والتشقق، مما يسلبها جمالها وإطلالتها المفعمة بالأنوثة. وأضاف شميدينجر أنه يمكن مواجهة التشقق بوصفات منزلية طبيعية مثل تدليك الشف...

ثقافة وفنون »

إطلاق قصص إلكترونية تحتفي بثقافة السلامة لدى الصغار

أبرمت مبادرة "لغتي"، المبادرة التعليمية الرامية إلى دعم التعليم باللغة العربية بوسائل ذكية، وإدارة سلامة الطفل التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة، اتفاقية تعاون لتعزيز ثقافة السلامة والأمان لدى الأطفال في المدارس الحكومية بالشارقة. واتفق الطرفان على تضافر جهودهما في نشر...

منوعات »

السفير بخاري جال في مركز غسيل الكلى في المقاصد: حريصون على تطوير المستشفى ورفع مستوى تقديماته

جال سفير المملكة العربية السعودية وليد بخاري، يرافقه مسؤول مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية فهد القناص، في مركز الأمير نايف بن عبدالعزيز لغسيل الكلى في مستشفى المقاصد، واطلع من رئيس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت الدكتور فيصل سنو على تأهيل وتوسعة وت...

العالم في صورة »

مهرجان "لومينارياس" للأحصنة

بيناريس"، شمالي غرب مدريد الإسبانية، انطلاق مهرجان "لومينارياس"، الذي يركض فيه الحصان تلو الآخر وعليه فارسه، فوق مواقد النار. ...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

بكتيريا الإمعاء تساهم في زيادة الوزن؟!

تؤوي أمعاؤنا نحو 100 تريليون جرثومة، يطلق عليها مجتمعة "النبيت الجرثومي المعوي" وهو التجمع الميكروبي في القناة الهضمية. ويختلف تركيب هذه التجمعات الميكروبية من شخص لآخر. إذ يتأثر تنوع البكتيريا في الأمعاء وتوازنها بالعوامل الوراثية والعوامل البيئية وكذلك الأنظمة الغذائي...

جمال »

زيت الزيتون.. سر " جوليا روبرتس" للحفاظ على شباب بشرتها

تستخدم نجمات هوليوود وسائل يجدها البعض غريبة للعناية بجمالهن والحفاظ على شبابهن، والظهور بإطلالة مميزة أمام عدسات الكاميرا. وفي الوقت الذي تبحث بعض النجمات عن أفضل مساحيق التجميل التي تقدمها ماركات التجميل العالمية، تفضل أخريات استخدام المنتجات الطبيعية التي توفرها صيدل...

لبنان »

بري: طلبت فتح دورة إستثنائية للمجلس والقرارات الصعبة يجب ألاّ تطال الفقراء

نقل النواب عن رئيس المجلس النيابي ?نبيه بري? في لقاء الاربعاء اليوم قوله انه طلب فتح دورة إستثنائية للمجلس النيابي من اجل عقد جلسات رقابية وتشريعية في إطار ورشة المجلس الذي اكد عليها سابقاً. وقال ان جلسة مناقشة البيان الوزاري فرضت امراً واقعاً على مجلسي النواب والوزراء ...

فلسطين »

الاحتلال الإسرائيلي يغلق أبواب الأقصى

أفادت مصادر فلسطينية، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت اليوم الاثنين جميع أبواب المسجد الأقصى في وجه المصلين الفلسطينيين بعد أن طردتهم من داخل باحاته. وبحسب المصادر، تم إغلاق أبواب المسجد بعد مواجهات بين مصلين فلسطينيين وشرطة الاحتلال التي اعتقلت 5 فلسطينيين بينهم سيد...

سوريا »

تنسيق ألماني- فرنسي لاعتقال ضباط في المخابرات السورية

أعلن الإدعاء العام الفرنسي اعتقال شخص سوري كان يعمل لدى أجهزة أمن النظام السوري. ووفق ما ذكرت وكالة “فرانس برس” الفرنسية، الأربعاء 13 من شباط، فإن الشرطة الفرنسية اعتقلت رجلًا في العاصمة باريس للاشتباه في ارتكابه “جرائم ضد الإنسانية”، في الفترة بين عامي 2011 و2013، حين...

مصر »

اجتماع سداسي في القاهرة حول سد النهضة

كشف مسؤول في الخارجية المصرية الترتيب لعقد اجتماع سداسي بالقاهرة بداية الشهر المقبل، يجمع وزراء الخارجية والري في مصر وأثيوبيا والسودان لبحث فك جمود المفاوضات المتعلقة بسد النهضة وإمكانية التوصل لحل نهائي يساهم في حل التوصل إلى آلية ترضي كافة الأطراف. وأوضح المسؤول لـ2...

العراق »

حيدر العبادي متحديا إيران: باق في المشهد السياسي وعائد إلى السلطة

أرجع رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي تراجع دوره في المشهد السياسي منذ فشله في الحصول على ولاية ثانية على رأس الحكومة إثر الانتخابات التشريعية التي جرت في مايو من العام الماضي، إلى وجود ما سماه أجندة خارجية ومؤامرة حاكها البعض ضدّه. ولمّح العبادي إلى أنّ مستقب...

الخليج العربي »

الملك سلمان وبوتين يتفقان على تعزيز العلاقات السعودية - الروسية وضبط «سوق الطاقة»

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز في مكالمة هاتفية نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية على مختلف الصعد، ومواصلة التنسيق في سوق المحروقات العالمية. وقالت وكالة الأنباء الروسية أمس (الثلثاء)، إن «الجانبين قيّما عالياً المست...

أفريقيا »

الاتحاد الإفريقي يدعو إلى مؤتمر حول ليبيا

دعا الاتحاد الإفريقي أمس الإثنين، إلى تنظيم مؤتمر حول ليبيا في مطلع يوليو (تموز) المقبل، لحل للنزاع الليبي، مطالباً بإجراء انتخابات ليبية في أكتوبر(تشرين الأول) 2019. وجاء في بيان أصدره الاتحاد الإفريقي في ختام قمة عُقدت يومي الأحد والإثنين، في العاصمة الإثيوبية، أن جمع...

قالت الصحف »

النهار: الحكومة إلى الاختبار والدستوري يقبل طعنين؟

يتوزع الحدث الداخلي اليوم بين تطورين بارزين هما انعقاد الجلسة الاولى لمجلس الوزراء بعد نيل الحكومة الثقة بما يعتبر الاقلاع الرسمي للحكومة، وصدور نتائج الطعون المقدمة الى المجلس الدستوري في الانتخابات النيابية. ومع ان التطورين يتزامنان مصادفة، فانهما يسبغان عامل حيوية ع...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass