• المتقاعدون العسكريون: الحكومة مدعوة للرحيل إذا لم تسترد أموال الشعب المنهوبة
  • الاخبار: اقتراح قانون لحزب الله بنقل الكسارات إلى السلسلة الشرقية
  • النهار : تحذير الحريري واعتراض جعجع وجنبلاط: التسوية المفكَّكة
  • الجمهورية : مجلس الوزراء تميّز بهدوء باسيل.. وجعجع للحريري: مع التسوية وضد الممارسة
  • البناء: توتر تركي روسي في إدلب... وروسيا تبدأ التحضير لمبادرة حول الاتفاق النووي ووضع الخليج ... موسكو تدعو لبنان لحوار مع سورية إذا كان جدياً في قضية النازحين
  • الشرق : الروس في بيروت : العودة ضمن التسوية
  • الديار : ‎اهتمام روسي استثنائي في حل ملف النازحين : هل يضيّع لبنان هذه الفرصة؟ خيار العهد والثنائي الشيعي: الاستمرار بحكومة يترأسها سعد الحريري التقدمي الاشتراكي: الاداء الحكومي غير واضح والوطني الحر: لا احادية عند الدروز ‎ ‎
  • اللواء : البلياردو" يُخطِئ الحكومة: الأولوية لتسوية الموازنة‎!‎ جنبلاط حانق من "صفقة الذل والإستسلام" اللبنانية.. وجعجع في بيت الوسط لحجز حصّة في التعيينات ‎ ‎
  • الأخبار: الحريري يتمسّك بركود الاقتصاد! اشتباك بين وزيري الدفاع والمال في مجلس النواب
  • بري يناقش مع المبعوث الروسي قضية النازحين ... لافرنتيف: للتواصل بين بيروت ودمشق لحل المشكلة

الأخبار: البطاقة الصحية: الهروب من التغطية الشاملة؟

10/9/2018

لا يبدو أن مشروع البطاقة الصحية يُحاكي، حتى الآن، المطلب «الأزلي» بإقرار نظام صحي موّحد للمُقيمين اللبنانيين. ففي وقت يُروّج للمشروع على أنه «بُشرى» لنحو أربعة ملايين لبناني يفتقرون الى التغطية الصحية، تُظهر المعطيات أن المشروع ليس إلا نموذجاً هجيناً عن مشاريع التغطية الصحية المُجتزأة التي اقتُرحت دائماً، تجنّبا لإقرار نظام صحي موحد يكون ممولاً من الضرائب المباشرة. حتى الآن، لا تتضمّن النصوص المُقترحة للمشروع مفاهيم واضحة حول طبيعة عمل هذه البطاقة ودورها في إرساء نظام صحي شامل. كل ما تُبيّنه هو التوجه نحو إعتماد بطاقة تكون بمثابة سجلّ صحي للمُستفيد. أما الربط بينها وبين طبيعة النظام الصحي المُزمع إرساؤه فلا يزال مبهماً.
تبحث اللجان النيابية المُشتركة حالياً مشروع إقتراح القانون الرامي إلى إنشاء نظام البطاقة الإستشفائية تحت عنوان مناقشة «مشروع البطاقة الصحية». حتى الآن، ثمّة نسختان من إقتراح القانون: واحدّة مُعدّلة من لجنة الصحة، والثانية مُعدّلة من لجنة الإدارة والعدل.
بحسب رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان، كما صرّح عقب انتهاء جلسة مناقشة المشروع الأربعاء الماضي، فإنّ البطاقة عبارة عن «سجلّ صحي» يتضمّن التاريخ الصحي للفرد، ومن شأنها أن تُسهّل «عملية العلاج المطلوبة من دون الحاجة إلى تقديم المريض في كل مرة تقارير طبية بتاريخه الصحي». وقال إن البطاقة «ستشمل 4 ملايين لبناني»، مُشيراً الى أنّ «تحقيق تغطية صحية شاملة لجميع المواطنين يُعد من أهم أهداف الإستراتيجية الوطنية للصحة (...) وذلك يتطلّب تأمين الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية المضمونة الجودة لجميع المواطنين ورفع العبء المالي قدر الإمكان عن الأكثر فقراً». لكن كنعان لم يشرح الرابط بين امتلاك اللبنانيين لبطاقة ليست سوى عبارة عن «سجلّ صحي» وبين إقرار نظام التغطية الصحية الشاملة الذي طال انتظاره. ربمّا لأنّ نص الإقتراح نفسه، بنسختيه، لم يُقدّم تعريفاً واضحاً (حتى الآن) لمفهوم هذه البطاقة، ولم يشرح «دورها» في إقرار النظام الشامل.

خلط بين المفاهيم
«الأخبار» اطّلعت على نسختي اقتراح القانون اللتين وُزعّتا على شكل جدول مُقارنة في الجلسة الأخيرة للجنة المال والموازنة. ولعلّ المُفارقة الأهم التي تُثيرها النسختان تتمثّل بالخلط غير المفهوم بين البطاقة الصحية والتغطية الصحية من جهة، وبين التغطية الإستشفائية والتغطية الصحية من جهة أخرى!
إذ تنصّ المادة الأولى من اقتراح القانون، كما عدّلته لجنة الصحة، على ما يلي: «يُنشأ في وزارة الصحة العامة نظام البطاقة الإستشفائية الإلزامي (مشروع البطاقة الصحية)». في حين تنص المادة الأولى من الإقتراح المعدل من لجنة الإدارة والعدل على الآتي: «يُنشأ في وزارة الصحة العامة نظام التغطية الصحية الشاملة الإلزامية (مشروع البطاقة الصحية)». ومن المعروف أن التغطية الإستشفائية تختلف عن التغطية الصحية. فالثانية أوسع بكثير من الأولى، وتشمل التغطيات الإستشفائية والطبابة والفحوصات المخبرية وغيرها، في حين تقتصر التغطية الإستشفائية، كما يشير اسمها، على تغطية تكاليف الإستشفاء فقط. واللافت أن الجدول الذي يضم النسختين لم يتضمّن تعريفاً واضحاً لماهيّة البطاقة ودورها في استفادة المريض من نظام التغطية الصحية الشاملة. بل تم دمج مفهوم البطاقة الصحية بنظام التغطية الصحية الشاملة الإلزامية تارة، وبنظام التغطية الإستشفائية الإلزامية تارة أخرى.

البطاقة لقاء بدل: أين الإلزامية؟
وفي معزل عن ذلك الخلط غير المُبرّر بين مفاهيم الصحة والبطاقة الصحية، تشترك نسختا القانون في التركيز على «إلزامية» البطاقة، وفي الوقت نفسه تفرضان نوعاً من الإشتراك أو البدل لقاء الحصول عليها. ففيما تنصّ المادة الخامسة في نسخة لجنة الصحة على أن واردات النظام/ البطاقة تتألف من بدل الاشتراك السنوي الذي يدفعه المُستفيد إضافة الى موارد أخرى (المبالغ المرصودة في الموازنة/ التبرعات والهبات، ضريبة تعاضدية إلخ)، تشير المادة الخامسة من نسخة لجنة الإدارة والعدل الى «تحديد مساهمة المستفيد» من واردات البطاقة/ النظام. وتنص على دفع المستفيد 10% من قيمة فاتورة الإستشفاء في المُستشفيات الحكومية والخاصة المتعاقدة مع وزارة الصحة، و20% من قيمة فاتورة الفحص الطبي والفحوصات المخبرية والشعاعية في المستشفيات الحكومية.

القادر على دفع الإشتراك أن يكون مُلزماً بالإستفادة من البطاقة؟ علماً أن لجنة الصحة ذكرت في نسختها أن من يمتنع عن تسديد بدل الإشتراك السنوي «لا يمكنه أن يستفيد شخصياً أو يستفيد أحد أفراد أسرته الذين هم على عاتقه من تقديمات النظام ما لم يُسدد البدلات المتوجبة من فترات سابقة. وتُفرض عليه في هذه الحالة غرامة قدرها 5% سنويا (...)»! وهذه القاعدة تعني، عملياً، أن الفقراء غير القادرين على دفع الإشتراك سيلقون المصير نفسه الذي يلقونه حاليا لجهة حرمانهم من التمتّع بحقهم في الطبابة والإستشفاء. وبالتالي، فإنّ صيغة القانون الحالية ــــ بنسختيه ــــ تلقي جزءاً من التمويل على عاتق المُشتركين والمرضى غير المضمونين، بما لا يحقّق الإصلاح البنيوي المطلوب للنظام القائم.
وكان وزير العمل السابق شربل نحّاس قد تقدّم بمشروع قانون لتطبيق نظام موحد للتغطية الصحية يشمل كل المقيمين اللبنانيين يكون ممولا من الضرائب المباشرة على الثروة والدخل والريوع. إلّا أن المشروع تم رفضه من قبل جميع القوى السياسية كونه «يمسّ بالكثير من المصالح التي يرسيها غياب نظام صحي موحد ويُشكّل أداة لإعادة توزيع المداخيل بين الطبقات».

ضرب الضمان الإجتماعي؟
وفق المُقترحات الحالية، فإنّ المُستفيدين من البطاقة هم اللبنانيون «الذين لا يستفيدون من أي تغطية صحية أخرى، بصفتهم الشخصية أو بصفتهم متلقي حق». بمعنى آخر، تتوجّه هذه البطاقة الى الفئة التي تُعرف بـ «مرضى الوزارة»، أي أولئك الذين يُعالجون على نفقة وزارة الصحة العامة. علما أنّ مهمة تأمين التغطية الصحية للمواطنين ليست من مهام الوزارة، إذ تقوم الأخيرة، في حالات إستثنائية وإضطرارية بدفع بعض النفقات لبعض الحالات، إلّا أن «الإستثناء» كُرّس واقعا نتيجة الفوضى التي تحكم القطاع الصحي، ما سمح بـ «خلق» تلك الفئة التي تتلقّى العلاج على نفقة الوزارة.
بحسب نحّاس، مهمة تأمين التغطية الصحية للمُقيمين في لبنان في المبدأ تقع على عاتق الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، «فيما تقتصر مهمة وزارة الصحة على مراقبة العمليات التي تحكم القطاع الصحي والإشراف على كيفية إدارة النظام الصحي»، لافتا إلى أن غياب الإستراتيجيات سمح بتكريس الإستثناء وبالتالي أرسى واقع تكبيد وزارة الصحة أكلاف تغطية نفقات المرضى الذين لا يملكون أي تغطية صحية أخرى.
ينطلق نحاس من هذه النقطة ليُشير إلى أن إنشاء بطاقة صحية في وزارة الصحة يُعزّز هذا الواقع الإستثنائي ويُساهم في «انتقال» جزء كبير من المُسجّلين في صندوق الضمان الإجتماعي الى «كنف» الوزارة للإستفادة من البطاقة، إذ «من الطبيعي أن يتخلّى الفرد المُسجّل في الضمان عن الصندوق من أجل الاستفادة من البطاقة طالما أن الإشتراك سيكون أقل كلفة».
في ضوء ذلك، ثمّة من يطرح إشكالية أخرى. إذ أن إقرار البطاقة، وفق الصيغ المقترحة، سيشجّع أرباب العمل على عدم تسجيل الأجراء العاملين لديهم في الضمان الإجتماعي تهرّباً من دفع الإشتراكات السنوية، نظرا لامكانية استفادة هؤلاء من البطاقة الصحية. بمعنى آخر، سيكون خيار البطاقة «مُربحاً» لهؤلاء، ما يطرح تساؤلات حول مصير الضمان الإجتماعي جرّاء إقرار البطاقة وفق هذه المعادلة المُجتزأة التي لا تأخذ في الإعتبار آلية معالجة جذرية للتغطية الصحية الشاملة.

ماذا عن بقية الجهات الضامنة؟
إلى جانب الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، ثمة جهات ضامنة أخرى تتمّثل بصناديق تعاضد مخصصة لفئات من العاملين في القطاعين العام والخاص إضافة الى شركات التأمين الخاصة التي تتعاقد معها نقابات المهن الحرّة. فبعض هذه الصناديق يتلقى دعما من الخرينة العامة بمليارات الليرات اللبنانية (تساهم الدولة عبر وزارة العدل، مثلاً، بدعم مباشر بنحو 12 مليار ليرة لصندوق تعاضد القضاة). وجود نظام صحي شامل إلزامي قائم على الضرائب المباشرة من شأنه أن يجعل بقية الجهات الضامنة بمثابة أنظمة صحية مُكمّلة للخدمات الصحية الأولية الرعائية التي يُقدّمها هذا النظام، فيُصبح المستفيد من هذه الجهات الضامنة، مثلاً، مُستفيداً حكماً من تقديمات النظام الصحي الرعائي من جهة، ومن «الخدمات الإضافية» التي تُقدمها الجهة الضامنة المُسجّل لديها. إلّا أن الصيغة المقترحة للبطاقة الصحية تحصر المستفيدين بأولئك الذين لا يملكون تغطية صحية (مرضى وزارة الصحة)، ما يعني، عملياً، الإبقاء على بقية الصناديق والجهات الضامنة مع أعبائها المالية المترتبة على المُستفيدين منها سواء العاملين في المهن الحرة أو في القطاع العام أو في القطاعات الخاصة.

'


الرئيسية »

تعزيزات عسكرية أميركية ... البنتاغون يقرر إرسال 1000 جندي إضافي للشرق الأوسط

عززت الولايات المتحدة مجددا وجودها العسكري في الشرق الأوسط ودعت العالم إلى "عدم الخضوع للابتزاز النووي" الإيراني ونشرت صورا جديدة قالت إنها تدين طهران في الهجوم على ناقلتي نفط في خليج عمان. وبعد إرسالها لحاملة الطائرات الأميركية أبراهام لينكولن، إلى الشرق الأوسط، أعلنت...

العربي »

إجماع أممي على محاسبة المتورطين في الاعتداءات ضد السعودية

أصدر مجلس الأمن الدولي، بالإجماع، أمس، بياناً ندد فيه بشدة بالاعتداءات التي ينفذها الحوثيون، بدعم من إيران، ضد البنى التحتية المدنية في المملكة العربية السعودية، ودعا إلى المطالبة بمحاسبة المتورطين. وعقب إفادات من المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، ووكيل الأمين الع...

الدولي »

مبعوث ترامب للشرق الأوسط يكشف سبب تأجيل إعلان ”صفقة القرن“

كشف جيسون غرينبلات مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط، اليوم الأحد، الأسباب التي أدت إلى تأجيل الإعلان عن خطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميًا بـ“صفقة القرن”. وقال في حديث مع صحيفة ”جورازليم بوست“ الإسرائيلية:“من الصعب الإعلان عن خطة السلام دون وجود ...

مع الحدث »

9,9 من اللبنانيين محبطون و16,7 قلقون...والآتي اعظم

ضغوط معيشية واجتماعية ونفسية يواجهها المواطن اللبناني في حياته اليومية تُتَرجم بإرتفاع معدلات الاكتئاب الى 9,9% اي 1 من اصل 10 استناداً إلى دراسة وطنية أجرتها IDRAAC بالتعاون مع جامعة هارفارد ضمن دراسة الصحّة النفسية العالمية. كما ان 17,2% من اللبنانيين قد يصابون بالإكت...

مقالات »

واشنطن تسمّي و«حزب الله» يوافق

جوني منير - لم يكن مفاجئاً أن يعمد رئيس الحكومة سعد الحريري الى إعلان تمسّكه بالتسوية الرئاسية ولو من خلال خطاب اعتمد أسلوب الهجوم الدفاعي وكان مخصصاً لمخاطبة الشارع السني، وهو الذي أقرّ بوجود حالة من النقمة لديه. من المحتمل أن يعمد الحريري الى ادخال تعديلات شكلية على ...

أضواء ومواقف »

أبو الغيط: إيران تدفع المنطقة نحو المواجهة

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إن إيران تدفع المنطقة نحو المواجهة. وتابع أبو الغيط، بحسب ما ذكرت "سكاي نيوز" عربية، أن التطورات الأخيرة في الخليج قد تؤدي إلى تصعيد المواجهة في المنطقة ويدعو إلى التهدئة. وأشار أمين عام جامعة الدول العربية، إلى أن...

أقتصاد وأعمال »

هجوم خليج عُمان يرفع تكاليف التأمين على السفن

كشفت شركات للتأمين البحري، اليوم (الجمعة)، عن ارتفاع تكاليف التأمين على السفن التي تمر عبر الشرق الأوسط بنسبة 10 في المائة على الأقل بعد الهجوم الذي استهدف، الخميس، ناقلتي نفط في خليج عُمان. وأفادت الشركات بأن هناك احتمالات لمزيد من الزيادة في التكاليف إذا تصاعدت التوتر...

تكنولوجيا »

ماذا تعرف مواقع التواصل الاجتماعي عنك؟

طرحت الفضائح الأخيرة بخصوص تسريب بيانات المستخدمين لعملاق التواصل الاجتماعي «فيسبوك» تساؤلاً هاماً حول مدى اختراق شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها من شركات عمالقة التكنولوجيا لخصوصية المستهلكين وعلمها ببياناتهم الخاصة. وفحص فريق عمل موقع «Security Baron» الإلكتروني، والمع...

سياحة »

ناشيونال جيوغرافيك تصنف شاطئ صور من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط

نشر موقع ناشيونال جيوغرافيك تقريرا عن أجمل شواطئ ?الشرق الأوسط?، وأتى شاطئ ?مدينة صور? من ضمن أجمل 5 شواطئ في الشرق الأوسط وذلك بسبب نقاء مياهه إضافة إلى أنه مقصد للغواصين الذين يأتون إليه لاستكشاف الآثار الرومانية الغارقة. وصنف الموقع شاطئ مدينة دهب المصرية في المرتب...

صحة وجمال »

منها إنقاص الوزن ومحاربة السرطان.. تناول كوب من التوت الأزرق يومياً قد يغير حياتك!

بنكهته اللذيذة وأشكاله وألوانه المبهجة التي يعشقها الكثيرون صغاراً وكباراً، يحتوي التوت على عناصر غذائية متنوعة وفوائد لا تحصى سواءً لصحة القلب وضغط الدم أو الدماغ. كما يعرف بأهميته في إنقاص الوزن ونضارة البشرة. إضافة إلى كل ذلك، تساعد هذه الفاكهة الشهية في الوقاية من ...

ثقافة وفنون »

«مهرجان طرابلس للأفلام» ينطلق بتكريم ليلى علوي

تنطلق اليوم عروض «مهرجان طرابلس للأفلام» في دورته السادسة وذلك تحت رعاية وزارة الثقافة اللبنانية، وتكرم دورة عام 2019 الفنانة المصرية الكبيرة ليلى علوي والمخرج يسري نصر الله، في حفل الافتتاح مساء اليوم على مسرح «الرابطة الثقافية» في طرابلس الساعة 6:00 مساء، حيث سيعرض في...

منوعات »

ألحان الشمس.. علماء يلتقطون «صوت الشمس» للمرة الأولى

تمكن علماء في الولايات المتحدة الأميركية من التقاط «صوت» الشمس للمرة الأولى، بحسب تقرير نشره موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية. وقام الباحثون بمتابعة حركة الغلاف الجوي للشمس، التي تنتج صوتاً مشابهاً لعواصف الرياح على الأرض. وتخلق ملايين الاهتزازات المتنوعة على سطح الشم...

العالم في صورة »

مهرجان "لومينارياس" للأحصنة

بيناريس"، شمالي غرب مدريد الإسبانية، انطلاق مهرجان "لومينارياس"، الذي يركض فيه الحصان تلو الآخر وعليه فارسه، فوق مواقد النار. ...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

مكملات غذائية تحد من خطر الوفاة بالسرطان

أشارت دراسات جديدة إلى أن زيادة مستويات فيتامين "د" عن طريق تناول المكملات الغذائية يوميا، يمكن أن يقلل من خطر الوفاة بمرض السرطان بنسبة 13%. ويشحن الجسم فيتامين "د" من خلال تعرضه لأشعة الشمس، ولكن أنماط الحياة الحديثة تعني أن الكثيرين يقضون وقتا أطول داخل منازلهم، ما ...

جمال »

الرموش الصناعية.. وظيفة تجميلية لها مخاطر صحية جمة

يزداد انتشار الرموش الصناعية الطويلة والإقبال عليها في مراكز التجميل، لكن الأمر ليس بسيطا ويحتاج وقتا وصبرا. إذ يجب لصق كل رمش صناعي على حده فوق الرمش الطبيعي بواسطة مادة لاصقة خاصة، ويتم تطويل الرموش لتبدو وكأنها طبيعية. وتحتاج هذه العملية لوقت طويل نسبيا، فرموش الجفن...

لبنان »

المتقاعدون العسكريون: الحكومة مدعوة للرحيل إذا لم تسترد أموال الشعب المنهوبة

دعا العسكريون ?المتقاعدون? الذين يعتصمون امام مبنى الواردات ب?وزارة المالية? في ?بشارة الخوري?، "الى تطبيق قانون من اين لك هذا واسترداد اموال الشعب المنهوبة، وإلا ?الحكومة? مدعوة للرحيل" وحذّر المتقاعدون في بيان خلال وقفتهم "الحكومة الفاشلة التي تسوّق لموازنة العار فتضر...

فلسطين »

العدو الاسرائيلي يدشن مستوطنة جديدة في الجولان تحمل اسم "ترامب"

صادقت الحكومة الإسرائيلية خلال جلسة احتفالية عقدتها في هضبة الجولان مساء اليوم الأحد (16 يونيو 2019) على إقامة مستوطنة جديدة في الجولان تحمل اسم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تقديرا لاعترافه بالسيادة الإسرائيلية على الهضبة. وقد اعترف دونالد ترامب في 25 أذار/مارس بسيادة...

سوريا »

موسكو تعلن التوصل لوقف نار في إدلب

أعلن الجيش الروسي، مساء الأربعاء، التوصل إلى وقف لإطلاق النار في محافظة إدلب التي شهدت تصعيداً خلال الأسابيع الماضية بين قوات النظام السوري والفصائل المنتشرة في المنطقة، وعلى رأسها هيئة تحرير الشام. وقال مركز المصالحة الروسي بين أطراف النزاع في سوريا في بيان: "بمبادرة ...

مصر »

مرسي يوارى الثرى في القاهرة بحضور عدد من أفراد أسرته

وري جثمان الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، الثرى في القاهرة فجر الثلاثاء، بعدما أمرت النيابة العامة بدفن جثمانه بعد انتهاء لجنة الطب الشرعي من مهمتها. وقال نجل الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، في صفحته على فيسبوك إن والده دفن في مقابر تضم جثامين شخصيات بارزة أخرى من جم...

العراق »

نيجرفان بارزاني يؤدي اليمين رئيسا لكردستان العراق

أدى نيجرفان بارزاني، ابن شقيق وصهر الزعيم الكردي مسعود بارزاني، اليمين الدستورية رئيسا لإقليم كردستان العراق على أن يسمّي حسب ما هو متوقع الثلاثاء المقبل رئيسا للحكومة الجديدة. وجرت المراسم في قصر المؤتمرات في مدينة أربيل، عاصمة الإقليم الشمالي للعراق والذي يتمتع بحكم ...

الخليج العربي »

إسقاط طائرتين مسيرتين أطلقتهما ميليشيا الحوثي باتجاه السعودية

أسقطت قوات الدفاع الجوي لتحالف دعم الشرعية في اليمن طائرتين مسيرتين محملتين بالمتفجرات أطلقتهما ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران باتجاه السعودية. وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي بأنه «في تمام الساعة العاشرة وسبع وثلاثين دقيقة...

أفريقيا »

منظمة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بمقديشيو

أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتمردة مساء اليوم مسئوليتها عن الانفجار الذى وقع فى وقت سابق اليوم بالقرب من مقديشيو، وأسفر عن مصرع مهندس تركي. وذكر راديو (صوت أمريكا) أن حركة الشباب أوضحت - في بيان أصدرته بهذا الغرض - أن استهداف سيارة القتيل جاء نظرا لأنه يعمل لحساب إ...

قالت الصحف »

النهار : تحذير الحريري واعتراض جعجع وجنبلاط: التسوية المفكَّكة

قد يمكن اعتبار المناخ الايجابي الذي طبع الجلسة العادية الأولى لمجلس الوزراء بعد جلساته الـ20 السابقة لاقرار ‏مشروع الموازنة، استجابة فورية على الأقل للدعوة الملحة الى التضامن الحكومي في مواجهة الاستحقاقات التي ‏اطلقها رئيس الوزراء سعد الحريري في مداخلته التي اكتسبت دلال...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass