• 7 علامات تدل على أن هناك من يتجسس على هاتفك!
  • بكتيريا الأمعاء .. ودورها في الاختلاف بنتيجة الحمية بين الأشخاص
  • العراق.. الإعلان عن تشكيل تحالف "المحور الوطني"
  • طهران ترفض تقريرا أمميا حول نفوذ القاعدة في إيران
  • لدعم الليرة التركية.. قطر تستثمر 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا
  • بعد زيارة المالكي لمأرب.. القوات المشتركة تعلن عن بدء تحرير أهم المحافظات اليمنية
  • عباس: لا يوجد نوايا لدى حماس لإتمام المصالحة
  • الاحتلال الإسرائيلى يصادق على بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة فى القدس
  • قطر تعلن موقفها النهائي من تركيا... بعد تقرير عن صدمة "غير متوقعة"
  • صحيفة: "حزب الله" موجود في اليمن... وهذه المهام التي يديرها

اللاجئون السوريون في الأردن: الحقوق والقلق الأمني والديموغرافي

5/5/2018

تكبّد الأردن، منذ 2011، عناء استقبال سيل من اللاجئين السوريين، وأصبحت سياسته أكثر تقييداً للاجئين مع الوقت. وعلى رغم من ذلك، كانت ردود الأردن، التي شكّلها أيضاً تنامي القلق الأمني والمخاوف الديموغرافية والتحديات الهيكلية، أكثر تنظيماً بكثير. ففي ظل غياب العقبات السياسية، عكست هذه الردود وجود استراتيجية واضحة في وقت مبكّر. مع ذلك، كان لسياسات الأردن تأثير بالغ على حرية اللاجئين في التحرُّك، والإقامة، والعمل، والإسكان، والتعليم، والرعاية الصحية. وفي 2016، إثر هجوم تبنّاه «داعش»، أغلق الأردن كافة المعابر الحدودية المفتوحة المتبقية مع سورية، وهو يواصل ترحيل بعض اللاجئين قسراً.

هذا وتقدّر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عدد اللاجئين المُسجلين في الأردن حالياً بـ659 ألف لاجئ، فيما قدّرت الحكومة الأردنية في 2017 أن ثمة 643 ألف لاجئ سوري إضافي غير مُسجلين. هؤلاء ربما لم يخططوا لإقامة طويلة الأمد في الأردن أو لا يعرفون طرق التسجيل أو لا يستطيعون الوصول إلى مراكز التسجيل بسهولة، أو ربما يخشون الطرد والاضطهاد على يد النظام السوري. العدد الإجمالي للاجئين متوازن نسبياً من حيث الجندر، ويشكّل الشباب دون الثامنة عشرة من العمر نحو نصفهم، فيما 30 في المئة من الأسر ترأسها نساء.

يواجه اللاجئون السوريون تحديات اقتصادية واجتماعية ضخمة، خصوصاً في مجال الحصول على المأوى والتعليم والرعاية الصحية والعمل. وحتى قبل اندلاع الأزمة، كان الأردن يواجه أصلاً تحديات تنموية جمّة، بما في ذلك نقص المياه وجمود النمو الاقتصادي (الذي يُقدّر متوسّطه بـ2.6 في المئة سنوياً منذ عام 2011). وقد حدّد المشاركون في حلقات كارنيغي للنقاش، ارتفاع كلفة المعيشة كأهم التحديات التي يواجهونها، ويتفاقم الوضع بسبب عدم وجود فرص العمل. ويقول خالد من درعا: «المشكلة الأساسية هي تغطية نفقاتنا، خصوصاً بدل الإيجار عند مطلع كل شهر. فالمشكلات المالية في الأردن تتفاقم بسبب ارتفاع كلفة المعيشة».

متطلبات الإقامة
أظهرت سياسة الحدود المفتوحة التي انتهجها الأردن بين 2011 و2014، التزامه توفير ملاذ آمن للسوريين. لكن في تلك المرحلة، أدّى القلق الأمني إلى إغلاق تدريجي للحدود أمام حركة العبور، مع زيادة القيود المحدودة على حركة اللاجئين السوريين. فمعبر جابر مُغلق منذ 2015، إثر سيطرة متشدّدين عليه من الجهة السورية. وأدّى هجوم انتحاري على حاجز الجيش في الركبان في حزيران (يونيو) 2016، وقيل إن تنظيم الدولة الإسلامية قد نفّذه، إلى إغلاق معبريْ الركبان والحدلات. ومذّاك، لم يُفتح أي منهما أمام اللاجئين عدا في حالات نادرة.

ابتداءً من 2012، نُقل اللاجئون السوريون الذين دخلوا الأردن من معابر رسمية إلى مخيمات رسمية للاجئين، حيث في مقدورهم التسجيل مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والحصول على وثيقة إثبات طلب اللجوء. لكن أربع مجموعات من الأشخاص رُفض دخولهم دورياً، ما يحرّمه مبدأ عدم الإعادة القسرية: اللاجئون الفلسطينيون والعراقيون المقيمون في سورية، والرجال غير المتزوجين في سن القتال، والأشخاص من دون أوراق ثبوتية. أجبرت هذه القيود لاجئين كثر إلى التسلل إلى البلاد، وغالباً من طريق شبكات تهريب بشري، فكانوا عرضة أكثر إلى أخطار الاستغلال والإساءة.

في هذه الأثناء، لا يسع اللاجئين المقيمين في المخيمات مغادرتها إلا إذا «كفلهم» كفيل، وتحديداً قريب أردني في سن الخامسة والثلاثين وما فوق. غير أن نظام «الكفالة» كان في البداية مرناً؛ وكان في وسع اللاجئين الذين يريدون مغادرة المخيمات من دون قريب أردني، الحصول على بطاقة من وزارة الداخلية تكون جسرهم إلى خدمات عامة متنوّعة، من ضمنها الرعاية الصحية والتعليم. واستمر الوضع على الحال هذه إلى عام 2015 حين بدأت السلطات الأردنية في تطبيق نظام «الكفالة» تطبيقاً صارماً، قبل إلغائه برمته. وعوضاً عنه، بادرت الحكومة إلى إجراء «تحقق مدني» يقتضي من اللاجئين السوريين التسجيل من جديد والتقدّم للحصول على بطاقة خدمات بيومترية جديدة من وزارة الداخلية.

أدّت القيود على من يسعهم الحصول على بطاقة الخدمات الجديدة، إلى تجاهل وإهمال الكثيرين. فقد حُظر على اللاجئين الذين لم يحصلوا على وثيقة طالب لجوء، أو غادروا المخيمات من غير كفيل، التسجيل. علاوةً على ذلك، لم يستطع البعض تحمّل الكلفة المرتفعة لاستخراج البطاقة. إلى ذلك، لم يكن يسيراً أمام لاجئين كثيرين الحصول على البطاقة الجديدة؛ وطُلب منهم وثائق ثبوتية لم تنتهِ صلاحيتها، وعقد إيجار مختوم، أو «إفادة إقامة» صادقت عليها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وشهادة صحية، ونسخة من وثائق هوية مالك البيت. وعند دخول الأردن، صادرت السلطات من بعض اللاجئين وثائق الهوية- مثل جواز السفر، ووثيقة الزواج، و «دفتر الأسرة» (وفيه لائحة الأطفال، ووثيقة الزواج، ووثائق ولادة الأهل).

نتيجة هذا كله، افتقر حوالى ثلث اللاجئين السوريين المُسجلين في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمقيمن خارج المخيمات، إلى بطاقة الخدمات الجديدة، بحلول آب (أغسطس) 2016. وإحدى النتائج المباشرة لذلك كانت عجز الأزواج الذين لا يملكون وثيقة زواج عن تسجيل أولادهم عند الولادة، ما خلّف آلاف الرضّع من دون جنسية ومن دون وثائق ثبوتية. وترتّب على هذا أيضاً عجز اللاجئين عن الاستفادة من الرعاية الصحية العامة، أو تسجيل أنفسهم أو أولادهم في التعليم الرسمي.

قيود على العمل
وفق دستور الأردن الصادر عام 1952 ومذكرة التفاهم مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين المُبرمة في 1998، يتعيّن على الأجانب، بمن فيهم اللاجئين، حيازة إجازة عمل للحصول قانونياً على وظيفة. غير أن شرط حيازة رخصة عمل هو الحصول على بطاقة سارية المفعول من وزارة الداخلية. وعليه، بلغ معدل البطالة، في 2015، في أوساط اللاجئين السوريين 61 في المئة. ويحمل حوالى 10 في المئة من اللاجئين السوريين العاملين رخصة عمل، فيما البقية يعملون من دون أوراق رسمية.

وعمل سوريون كثيرون في قطاع البناء أو غيره من الوظائف قصيرة الأمد، وفي عام 2015، كان متوسط دخل اللاجئ السوري الشهري 296 دولاراً، أي أقل من الحد الأدنى للراتب في الأردن البالغ 310 دولارات. ونظراً إلى محدودية فرص العمل المتاحة أمام اللاجئين، يقول نحو 20 في المئة منهم إن أموال المساعدات من منظمات غير حكومية هي مصدر دخلهم الرئيس. ولذا، ليس مفاجئاً أن يكون حوالى 82 في المئة من أسر اللاجئين السوريين تحت خط الفقر.

وفي عام 2016، وكجزء من وثيقة عقد بين الاتحاد الأوروبي والأردن، زاد الاتحاد الأوروبي من إمكان حصول الحكومة الأردنية على المنح والقروض الميسّرة وسهّل وصول صادراتها إلى السوق الأوروبية، فيما بادرت الحكومة الأردنية إلى اتخاذ خطوات ملموسة لزيادة فرص عمل اللاجئين السوريين، وتيسير دخولهم إلى سوق العمل النظامي. وقد شملت هذه الخطوات إلغاء رسوم رخص العمل وإثباتات الضمان الاجتماعي من قبل أصحاب العمل، والفحص الطبي الذي تتطلبه شروط الحصول على رخص العمل. ورمت خطوتان إلى تقليص الكلفة المالية المرتفعة عن اللاجئين وزيادة فرص وصولهم إلى بعض قطاعات العمل. حينها، كانت كلفة رخصة العمل توازي شهراً إلى شهرين من متوسط الدخل، بحسب القطاع. وقد وفّر ذلك على اللاجئين قدراً من المال، لكن مشاركتهم في القوى العاملة لم ترتفع بالقدر المتوقّع، ولم تُذلّل عقبات أخرى أمام الحصول على رخصة عمل، مثل مساهمات الضمان الاجتماعي المرتفعة.

مساكن رثّة
على خلاف لبنان، اختار الأردن تشييد مخيمات لاجئين للسوريين. لكن من بين إجمالي اللاجئين المُسجلين في الأردن، يعيش 21 في المئة فقط في المخيمات، إذ يتوزع معظمهم على مخيمات الزعتري، والأزرق، و «المخيم الإماراتي» في الزرقاء. غالباً ما يوصف مخيم الزعتري، حيث يقيم نحو 80 ألف لاجئ، برابع أكبر مدينة أردنية، وأحد أكبر مخيمات اللاجئين في العالم. لكن حوالى 20 في المئة من السوريين يقطنون في أقنان الدجاج، والمرائب، والخيم؛ و1 في المئة منهم يعيشون في تجمعات خيم غير رسمية.

يُعتبر الاكتظاظ السكاني مشكلة رئيسة، إذ تقول نصف عائلات اللاجئين السوريين إنها تتشاطر السكن على الأقل مع عائلة أخرى من أجل تحمّل أعباء الإيجار. وبحسب استطلاع صادر في 2014 عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، يبلغ متوسط ما يدفعه اللاجئون السوريون مقابل الإيجار 206 دولارات شهرياً، أو ثلثي دخلهم الشهري. ويفتقر ثلث الأسر إلى عقود إيجار. وعليه، واجه نحو 25 في المئة ممن شملهم الاستطلاع الطرد.

وما فاقم المشكلة ارتفاع أسعار الإيجارات. ففي شمال الأردن تضاعف سعر الإيجار مرتين وحتى أربع مرات، إثر تدفق اللاجئين السوريين. وعلى ما هي الحال في لبنان، فاقم هذا الارتفاع التوترات بين السوريين والأردنيين، وهي كانت متوترة أصلاً بسبب شحّ المياه وتراكم النفايات. ومنذ عام 2011، تدنّت موارد المياه كثيراً، مع تبليغ 40 في المئة من الأسر الأردنية و29 في المئة من الأسر السورية، عن وجود شحّ في المياه في عام 2015.

يتمتع السوريون بخدمات تعليم ورعاية صحية أكثر من المأوى. ففي مقدور أولاد اللاجئين السوريين ارتياد المدارس الرسمية مجاناً، لكنهم مُلزمون بحيازة وثيقة إثبات طلب لجوء وبطاقة خدمات وزارة الداخلية. إلى ذلك، تختلف نوعية التعليم. ففي العام 2013، سمحت وزارة التعليم لبعض المدارس بافتتاح دوام إضافي لاستقبال عدد أكبر من أطفال اللاجئين السوريين، لكن نوعية التعليم في مناوبات بعد الظهر عادةً ما تكون متدنية، ذلك أن المدرّسين في هذه المناوبات أقل تدريباً. وفي وسع أطفال اللاجئين السوريين، الذين يفتقرون إلى الوثائق المطلوبة لارتياد المدارس الرسمية، الحصول على التعليم عبر برامج غير رسمية، غالباً ما تديرها منظمات غير حكومية أو مؤسسة خيرية دينية الطابع. غير أن الشهادات التي ينالها التلاميذ في هذه المرافق غير معترف بها ولا يتمّ اعتمادها، ما يمنعهم من التسجيل في المدارس العامة الرسمية في المستقبل أيضاً.

يتابع نحو 62 في المئة من أكثر من 330 ألف طفل من اللاجئين السوريين المُسجلين في الأردن، التعليم في المدارس العامة الرسمية. لكن كما هو الحال في لبنان، تكون معدلات التسرّب المدرسي مرتفعة؛ ففي 2017، قدّرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) أن 68 في المئة من المتسرّبين من التعليم سبق لهم التسجيل في المدارس. وعموماً، تُعزا النسب المرتفعة للغياب عن المدرسة والتسرّب إلى غلاء كلفة التعليم، والتنمّر، والتمييز، والعنف المدرسي، وطول المسافة إلى المدرسة، والحاجة إلى القيام بالأعمال المنزلية. ومع تقدّم أطفال اللاجئين في السن، تميل نسبة حضورهم المدرسي إلى الانخفاض. ويعود ذلك جزئياً إلى حسبانهم أن لا فائدة تُرتجى من التعليم في وقت هم في حاجة ماسة لدعم عائلاتهم اقتصادياً.

وفي مرحلة التعليم العالي، فقط ثمانية في المئة من اللاجئين ما بين الثمانية عشرة والرابعة والعشرين مسجلون في الجامعات. وتشمل العوائق التي تحول دون ارتياد الجامعة مصاعب اجتياز امتحانات المرحلة الثانوية الرسمية، وكلفة التعليم الجامعي المرتفعة، ومقتضيات إجادة اللغة الإنكليزية، وحيازة شهادات مرحلة التعليم ما قبل الجامعي أو شهادة التعليم الثانوي، الصادرة عن برامج تعليم رسمي. ومن دون شهادة جامعية، يواجه اللاجئون السوريون عوائق إضافية في التنافس على الوظائف، فيتعاظم اعتمادهم على المساعدات، ويملكون أموالاً أقل للإنفاق على الرعاية الصحية الباهظة والسكن.

ومنذ العام 2011، بذلت الحكومة الأردنية جهوداً ملموسة لتحسين تقديمات الرعاية الصحية. على رغم ذلك، لا يزال اللاجئون السوريون يجبهون تحديات بارزة، أبرزها تعديل الأردن، في عام 2014، لسياسة الرعاية الصحية. بموجبها، يدفع اللاجئ الحاصل على بطاقة وزارة الداخلية الآن مقابل تلك الخدمات– التي كانت مجانية في السابق في منشآت وزارة الصحة-، مبالغ تساوي تلك التي يدفعها الأردنيون من غير تأمين صحي، فيما اللاجئون الذين لا يحملون مثل هذه البطاقات يدفعون كلفة أكثر ارتفاعاً، شأنهم شأن الأجانب، (في المنشآت غير الحكومية والخاصة). علاوةً على ذلك، وفيما تمكّن بطاقات وزارة الداخلية اللاجئين من الحصول على الرعاية الصحية، إلا أن ذلك مقيّد بالمنطقة التي صدرت منها البطاقات. هذه السياسة، مضافاً إليها كلفة الخدمات الصحية المرتفعة، أعاقت الاستفادة من مثل هذه الرعاية، فعلى سبيل المثل، في 2016، 37 في المئة من الأسر التي يعاني أفراد منها أمراضاً مزمنة، لم يسعهم الحصول على خدمات صحية، بسبب النفقات في المقام الأول. والواقع أن هذه السياسة تنسحب أيضاً على لبنان في شكل متفاوت. وعلى رغم أن لبنان والأردن يتعاملان مع أكبر دفق من اللاجئين السوريين، تُظهر أطرهما القانونية التباساً عميقاً في مقاربة هذه المسألة. ففي وقتٍ استقبل البلدان أعداداً كبيرة من اللاجئين الفلسطينيين والعراقيين في مراحل مختلفة، لم يصادق أي منهما على اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951 الخاصة بوضع اللاجئين أو بروتوكول عام 1967 المُلحق بها.1 فقد عرّفت هذه الاتفاقية تصنيف اللاجئين وحدّدت واجبات الدول المضيفة إزاءهم، بما في ذلك ضمان حقوقهم في حرية الحركة والتنقل، والحماية، والعدل، والعمل. كما ألغى البروتوكول القيود الجغرافية والزمنية التي تُحدّد وبحسب تطبيق الاتفاقية على الأفراد النازحين في الحرب العالمية الثانية وحتى عام 1951. الركن الأساسي للاتفاقية والبروتوكول هو مبدأ عدم الإعادة القسرية- أي أنه لا يمكن إرغام اللاجئين على العودة القسرية إلى حيث قد تتعرّض حياتهم أو حريّتهم للتهديد وحياتهم مُعرّضة إلى الخطر.

على خلاف اتفاقية عام 1951 والبروتوكول المُلحق بها، تعتبر حكومتا لبنان والأردن أن الهاربين ضيوفٌ لا لاجئون. وعليه، لا يُعتبر أيٌّ من البلدين مُلزمَين بالاعتراف بالحقوق التي تضمنها الاتفاقية، ما لم تنُصّ على هذه الحقوق معاهدات دولية أخرى، على غرار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. وفي المقابل، يعتمد خير ومصلحة اللاجئين فقط على سخاء الدول المضيفة والوكالات الدولية. وترمي مقاربة الاستضافة هذه، جزئياً، إلى الحؤول دون اندماج اللاجئين وضمان عودتهم في نهاية المطاف إلى الدول التي يتحدّرون منها.

carnegie '


الرئيسية »

قطر تعلن موقفها النهائي من تركيا... بعد تقرير عن صدمة "غير متوقعة"

قال السفير القطري لدى تركيا، سالم بن مبارك آل شافي، إن تركيا "حليف استراتيجي" لنا، و"لن نتردد في تقديم الدعم اللازم للجمهورية التركية". وأضاف آل شافي أن دولة قطر "دائما سباقة في نصرة إخوانهم الأتراك"، وفقا لوكالة "الأناضول" التركية. وتابع: "الدولتان لهما مواقف مشتركة ...

العربي »

بعد زيارة المالكي لمأرب.. القوات المشتركة تعلن عن بدء تحرير أهم المحافظات اليمنية

وعد المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي بقيادة السعودية، تركي المالكي، الاثنين،خلال مؤتمر صحفي عقده بمدينة مأرب، بأن يكون المؤتمر الصحفي القادم للتحالف، بإحدى مدن “مثلث النصر”، صنعاء وصعدة والحُديدة، إذا تم عقده في اليمن. وقال المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي بقيادة ...

الدولي »

طهران ترفض تقريرا أمميا حول نفوذ القاعدة في إيران

رفضت إيران "بشكل قاطع" تقريرا من خبراء الأمم المتحدة يقول إن زعماء القاعدة في إيران "أصبحوا أكثر نفوذا" ويعملون مع زعيم التنظيم المتطرف، أيمن الظواهري، للتأثير على الأحداث في سوريا. ونقل التقرير عن دول لم يسمها من أعضاء الأمم المتحدة قولها إن الإيرانيين والظواهري تصدوا ...

مع الحدث »

غزة: فنانون فلسطينيون يعزفون على أنقاض مبنى ثقافي قصفته إسرائيل

نظم فنانون وأدباء وكتّاب ومثقفون فلسطينيون، عرضاً فنياً على أنقاض مركز سعيد المسحال الثقافي غرب مدينة غزة، والذي دمره جيش الاحتلال بشكل كامل، مساء أمس الخميس، بعد استهدافه بعدد من الصواريخ. وقال الفنانون "إنهم يستذكرون قاعات ومسارح هذا المركز الثقافي والفني الذي كان لهم...

مقالات »

بشهادة عناصره ..هذه صلات القاعدة بإيران

قبل عشرين عاماَ، نفذ تنظيم القاعدة أشد هجماته الإرهابية فتكاً قبل هجمات 11 سبتمبر(أيلول) الدموية. ففي صبيحة 7 أغسطس(آب)، 1998، قاد عنصران من التنظيم الجهادي شاحنتين محملتين بمتفجرات نحو سفارتي أمريكا في كينيا وتنزانيا، مما أدى إلى سقوط 224 قتيلاً، وجرح آلاف. ومن خلال ت...

أضواء ومواقف »

الموقفان الإيراني ـ الروسي من الأزمة التركية ـ الأمريكية

جلال سلمي - عبر تويتر، أضحت العلاقات الدولية تُرسم وتُحدد، بل وتتدهور بتهديد رئيس دولة ما لدولة أخرى، فالعالم بات أمام دبلوماسية العالم الرقمي بكل وضوح، وهذا ما عكسه نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، عبر تغريدةٍ له على تويتر، مصرحًا بأن بلاده ستتجه نحو فرض عقوباتٍ على بعض ...

أقتصاد وأعمال »

لدعم الليرة التركية.. قطر تستثمر 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا

أعلن أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، أن بلاده ستستثمر في تركيا 15 مليار دولار بشكل مباشر. وأفادت الرئاسة التركية، في بيان نشرته وكالة (الأناضول)، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والأمير تميم بن حمد آل ثاني، أجريا محادثات في المجمع الرئاسي بعاصمة تركيا أنقرة، وتبادلا الآ...

تكنولوجيا »

7 علامات تدل على أن هناك من يتجسس على هاتفك!

مع التطور الهائل للهواتف الذكية والأجهزة المحمولة أصبحنا نعتمد عليها بشكل متزايد في كل أمور حياتنا، فهي الآن تحمل معلوماتنا الشخصية الحساسة مثل التفاصيل المصرفية والرسائل الخاصة، والمكالمات، ورسائل البريد الإلكتروني، وتفاصيل حساباتنا الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي ...

سياحة »

لبنان: صيدا تفتتح في 14 الحالي اكبر حديقة مائية في لبنان والمتوسط برعاية قائد الجيش

تستعد عاصمة الجنوب صيدا في 14 من الشهر الجاري للاعلان رسميا عن افتتاح اكبر حديقة مائية في لبنان وحوض البحر الابيض المتوسط باحتفال يقام في جوار قلعة صيدا البحرية برعاية قائد الجيش العماد جوزاف عون ، والحديقة هي بمثابة حلم مشترك لنقابة الغواصين المحترفين في لبنان وجمعية ...

صحة وجمال »

بكتيريا الأمعاء .. ودورها في الاختلاف بنتيجة الحمية بين الأشخاص

تلقي دراسة جديدة من الباحثين في Mayo Clinic بعض الضوء على السبب الذي يجعل بعض الأشخاص يفقدون وزنًا أكبر من غيرهم، على الرغم من الالتزام التام بنفس النظام الغذائي وتقييد السعرات الحرارية وممارسة الرياضة. وبحسب ما نشره موقع "New Atlas" نقلا عن دورية "وقائع مايو كلينك"، ف...

ثقافة وفنون »

وثائق نادرة عن أيام محمود درويش في القاهرة

مع حلول الذكرى العاشرة لوفاة محمود درويش تحتفي مجلة "الأهرام العربي" بالشاعر الفلسطيني، من خلال نشر مجموعة من الوثائق والصور النادرة له من بينها أوراق تعيينه في صحيفة الأهرام. وتأتي الوثائق والصور التي تنشر للمرة الأولى، ضمن ملف في عدد المجلة الذي يصدر بعد غد الجمعة بعن...

منوعات »

العالم يراقب السّماء... الزخّات النيزكيّة تبلغ ذروتها الأحد

تبلغ ظاهرة الزخّات النيزكية التي ينتظرها الشغوفون بمراقبة السماء، ذروتها ليل الأحد- الاثنين، ويزيد وضوحها غياب القمر من السماء، مع بدء شهر قمري جديد. وقال فلوران دليفلي، الباحث في مرصد باريس: "تبلغ الظاهرة ذروة الذروة قرابة الساعة 2,00 ت غ، بوتيرة شهبين اثنين في الدقيق...

العالم في صورة »

ناسا تنشر صورة مذهلة للألعاب النارية "السماوية"

نشرت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" صورة جديدة مذهلة لـ"عرض الألعاب النارية السماوية"، حسب ما نقلته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وترصد الصورة جزء من "السديم"، وهو عبارة عن أجرام سماوية ذات مظهر رائع يتم رؤيتها في الفترات الليلة. وذكرت الصحيفة البريطانية أن هذا "السديم" ...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

القهوة تدمر أحد أهم أجزاء الدماغ!

أعلن علماء من جامعة سيئول في كوريا الجنوبية أن تناول القهوة لفترة طويلة قد يكون له تأثير سلبي على جزء الدماغ المسؤول عن النوم. وأجرى العلماء فحصا لـ162 شخصا مسنا يتمتعون بصحة جيدة، ولا يشكون من أي مرض مزمن. وطلب الباحثون من جميع المشتركين إبلاغهم عن كمية القهوة التي يت...

جمال »

حيلة مكياج لتوسيع العيون

تعد العيون الواسعة رمزاً للجمال وعنواناً للسحر. ولتوسيع العيون بصرياً ينصح فنان التجميل الألماني باتريك مالدينجر برسم خط الكحل تحت العيون قليلاً بمقدار واحد مليمتر تقريباً، مشيراً إلى أن رسم خط الكحل على خط الماء مباشرة يجعل العين تبدو أصغر حجماً. كما يمكن الحصول على تأ...

لبنان »

قرقاش: خطاب نصرالله يعكس فشل سياسة النأي بالنفس

علق وزير الدولة للشؤون الخارجية الاماراتي أنور قرقاش على خطاب الأمين العام لـ حزب الله حسن نصرالله، معتبراً أنه يعكس فشل سياسة النأي بالنفس. وكتب في تغريدة على حسابه على "تويتر": "خطاب نصرالله الْيَوْمَ بكل ما يحمله من تطاول على السعودية وعمالة لإيران مثال جديد لفشل سي...

فلسطين »

عباس: لا يوجد نوايا لدى حماس لإتمام المصالحة

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الأربعاء، إنه لا توجد نوايا حقيقية لدى حركة حماس، من أجل إتمام المصالحة الفلسطينية، وإنهاء الانقسام، مستنكراً كل المحاولات الأمريكية لتحويل القضية في قطاع غزة لقضية إنسانية وليست وطنية. وأضاف عباس في كلمة له، خلال الجلسة الافتتاحية...

سوريا »

وسائل الإعلام السورية: الدفاعات الجوية تتصدى "لهدف معاد" قرب دمشق... ومقتل العشرات في قصف شمال سوريا

قالت وسائل الإعلام السورية في ساعة متأخرة الليلة إن الدفاعات الجوية تصدت "لهدف معاد" اخترق الأجواء غربي العاصمة دمشق. ونقلت وكالة الأنباء السورية عن مراسلها قوله أن هناك "أنباء عن تصدي الدفاعات الجوية السورية لهدف معاد اخترق الأجواء فوق منطقة دير العشائر في ريف دمشق"....

مصر »

الداخلية المصرية: إلقاء القبض على 7 بينهم امرأتان لصلتهم باستهداف كنيسة

قالت وزارة الداخلية المصرية في بيان اليوم الأحد إن أجهزة الأمن ألقت القبض على سبعة بينهم امرأتان لصلتهم بمهاجم انتحاري فجر نفسه بالقرب من كنيسة في محافظة القليوبية المجاورة للقاهرة. وكانت وسائل إعلام رسمية قالت إن أجهزة الأمن احبطت أمس السبت محاولة انتحاري يرتدي حزاما ...

العراق »

العراق.. الإعلان عن تشكيل تحالف "المحور الوطني"

كشف المتحدث الرسمي باسم #تحالف_القوى_العراقية ليث الدليمي، اليوم الثلاثاء، عن تشكيل تحالف تحت اسم "المحور الوطني"، ويضم معظم الكتل السُنية المشاركة في العملية السياسية. وقال الدليمي في حديث صحفي، إن تحالف #المحور_الوطني ، جاء بعد جولة اجتماعات مستمرة بين ستة من القيادا...

الخليج العربي »

السعودية والكويت والبحرين تدين التفجير الإرهابي في الأردن

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين لتفجير دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام الأردنيتين في منطقة الفحيص غرب العاصمة الأردنية عمّان، وأسفر عن مقتل رجل أمن وإصابة 6 آخرين. وأكد المصدر تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب المم...

أفريقيا »

انهيار سجن فى السودان وتضرر 2500 منزل فى غرب كردفان جراء السيول

قال مدير الإدارة العامة للإصلاح والسجون بالسودان، اللواء حاتم النور، إن السيول التى ضربت مدينة النهود فى ولاية غرب كردفان، أمس الثلاثاء، أحدثت أضرارا بالغة بسجن المدينة، حيث انهارت 3 عنابر رئيسية داخله. وأضاف النور، فى تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، أن إدارة السجن تمكن...

قالت الصحف »

صحيفة: "حزب الله" موجود في اليمن... وهذه المهام التي يديرها

كشفت دورية "انتليجينس أونلاين" الفرنسية الاستخباراتية، عن تواصل بين جماعة "أنصار الله" في اليمن و"حزب الله" اللبناني في كل ما يتعلق بإدارة الحرب في اليمن. ونقلت الدورية الفرنسية، عن مصادر استخباراتية ومسؤولين رفيعي المستوى في حزب الله، أن "ناصر أخضر هو مسؤول التواصل بي...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass