• النهار: نصرة القدس للتوظيف السياسي وأعمال الشغب!
  • الاخبار: "التيار" مصرّ على التعديل الوزاري
  • المستقبل: تظاهرات الغضب تتواصل .. وماكرون ينتصر للقدس
  • الحياة: "الدعم الدولي" للبنان يدخله في اختبار جدي ويعيد مصير النازحين السوريين إلى مساره الأممي
  • الجمهورية: الحكومة تتعثّر في انطلاقتها الجديدة… وحراك ديبلوماسي يُراقب "النأي"
  • اللواء: مَنْ يلعب على حبال الإستقرار من "العصائب" إلى عوكر؟ رفض رسمي لخروقات النأي بالنفس.. واقتراحات لبنانية جريئة في مؤتمر القاهرة
  • الأنوار: جرحى ومعتقلون في المواجهات قرب السفارة الاميركية في عوكر
  • الشرق الأوسط: مواجهات بين متظاهرين والأمن قرب السفارة الأميركية في بيروت
  • العربي الجديد: النظام السوري يسهّل زحف "داعش": إدلب مهددة
  • النهار: تشدد دولي :النأي وإعلان بعبدا

الجمهورية : القانون صار نافذاً... والمرّ: سأفوز بمرّة ونصف أكثر من غيري

6/17/2017

مِن النتائج الأولى لإقرار قانون الانتخاب في مجلس النواب، إشاعة جوّ من الارتياح الدولي بهذا الإنجاز، وفق ما عبّرت عنه مجموعة الدعم الدولية التي استعجَلت إجراء انتخابات سلمية وشفّافة بناءً على هذا القانون، وكذلك ارتياح داخلي لجهة طيّ صفحة التوتّرات السياسية التي سبَقت الولادة، وقد عبّر عن ذلك الرؤساء الثلاثة، فيما بَرز موقف نائب رئيس مجلس الوزراء السابق النائب ميشال المر الذي أكّد أنّه سيفوز في الانتخابات وفقاً لأيّ قانون. وقال بعد مشاركته في جلسة مجلس النواب: "سأفوز بمرّة ونصف مرّة أكثر من غيري، وأنا من مؤيّدي إجراء انتخابات بأسرع وقتٍ ممكن، ولا يجوز أن نبقى في انتظار صياغة قانون، ولغم الصياغة سنة، والشعب سيقول كلمته وليس القوانين، ونحن ننتظر كلمة الشعب". وأكّد أنّ المرشح "يجب أن يكون بتصرّف ناخبيه وأن يخدمهم، ونحن نرحّب بأيّ قانون".


ستسجّل الذاكرة اللبنانية أنّ يوم الجمعة 16 حزيران 2017 هو تاريخ انتقال لبنان من عالمٍ انتخابي ملتبسٍ حُكمُه منذ نشوئه، إلى عالم انتخابي آخر بولادة القانون الانتخابي الجديد على أساس النسبية في 15 دائرة في هذا اليوم.


بعد طول مخاض وكمٍّ هائل من المطبّات وجولات طويلة اختلطَ فيها الكيد بالمزايدات أبصَر القانون الانتخابي الجديد النور. وانتقل البلد إلى حقبة جديدة يفترض أن تنطلق فور نشرِ القانون في الجريدة الرسمية خلال الأيام الخمسة المقبلة.


وعكفَت الدوائر المجلسية على إعداد القانون وفق الصيغة التي أقرّتها الهيئة العامة لمجلس النواب، تمهيداً لإحالة القانون، ربّما اليوم، إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عبر الحكومة لنشرِه.


قد لا يكون هو القانون المثالي الذي يعيد فِعلاً انتظامَ الحياة السياسية في لبنان في الشكل السليم، سواء لجهة إتاحة التمثيل الصحيح لكلّ شرائح ومكوّنات المجتمع اللبناني أو لجهة السلوك الحكومي والمجلسي الجديد، في الاتجاه الذي يؤدّي إلى إعادة بناء الدولة كدولة موفورة الهيبة وكاملة المواصفات.


فهو في نظر المتحفّظين والمعترضين عليه قانون اللحظة الأخيرة، أو قانون صيغَ على عجَل. لكنّ أهل السياسة وفي مقدّمهم الطبّاخون الأساسيون له، اتفقوا على أنّه قانون أفضل الممكن وخطوة إلى الأمام يمكن البناء عليها في اتّجاه تحقيق الطموح الكبير الذي يبدو أنّه يحتاج إلى جهود مضنية ليس الآن بطبيعة الحال بل في المستقبل.


وأهمّية هذا القانون في رأي هؤلاء لا تكمن في مضمونه بقدر ما هي تكمن في أنّه أصبح للبنان قانون انتخابي جديد على أنقاض قانون الستين وكلّ الصيَغ التي تدور في فلكه وكادت تنسف الواقعَ الداخلي.


لقد ولِد القانون في مجلس النواب أمس، وبلا أيّ مغصٍ سياسي أو آلامٍ مبرّحة كتلك التي ترافق عادةً حالات الولادة المستعصية. وبرغم الأصوات الاعتراضية بشكل قاطع التي عبّر عنها حزب الكتائب بشكل أساسي، وصبَّ جام غضبِه على القانون وكيفية إعداده والفترة الزمنية التي استغرقها، وكذلك الأصوات المتحفّظة مع ميلٍ إلى القبول التي عكسَها نوّاب "اللقاء الديموقراطي"، وكذلك بعض النوّاب المستقلين الذين سعوا إلى تصحيح بعض الخلل الذي شابَ المشروع، فقد كانت الولادة طبيعية وبطريقة انسيابية ميسَّرة أخرَجت المولود سليماً مؤيّداً بأكثرية نيابية كبيرة.


المشنوق: لا للممغنطة


وإذا كان حزب الكتائب قد حرصَ على تسجيل اعتراضه على القانون، فقد كان اللافت للانتباه أنّ وزير الداخلية نهاد المشنوق صوّتَ ضد اعتماد البطاقة الممغنطة في الانتخابات المقبلة، وهو أكّد على هذا الاعتراض لـ"الجمهورية"، حيث أشار إلى الواقع الإرباكي الذي ستَخلقه فضلاً عن أنّ عدد المسجّلين حالياً في لوائح الشطب يبلغ 3 ملايين و682 ألف ناخب، متسائلاً كيف سيتمّ توفير البطاقة الممغنظة لكلّ هؤلاء؟ مع الإشارة هنا إلى أنّ النائب بطرس حرب أعطى خلال الجلسة أمثلة عن دول أوروبية وغربية اعتمدت البطاقة الانتخابية إلّا أنّها عادت وتراجعَت عنها، كهولندا على سبيل المثال.


وكان واضحاً أنّ التفاهم السياسي الذي زَرع نطفة القانون النسبي قبل أيام في رحمِ البلد، حَكم مجريات الجلسة التشريعية بالأمس، حيث فَرزها بين أكثرية منبثقة عن هذا التفاهم شكّلت حصناً منيعاً لهذا القانون وبين أقلّية حاولت أن تعبّر عن نفسها بتسجيل اعتراضها على قانون اعتبرَته مشوّهاً بمبدأ النسبية ومفصّلاً على قياسات، فكادت الجلسة تتحوّل في لحظة معيّنة حلبة كباش، بعد الاشتباك الكلامي بين رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل ورئيس الحكومة سعد الحريري الذي انسحب من الجلسة خلال مداخلة الجميّل احتجاجاً على هجومه العنيف على الحكومة وما ورَد على لسانه حول الرشاوى وما إلى ذلك. وأيضاً بعد التوتّر الذي لوحِظ بين نواب الكتائب و"التيار الوطني الحر".


تَهانٍ... ومرحلة جديدة


واللافت مع ولادة القانون أنّ جميع من كانوا تحت قبّة البرلمان أمس، تبادلوا التهاني بالولادة الميمونة؛ كانت التهاني ضمناً، برجوع البلد عن حافة الهاوية التي كان على وشك السقوط فيها بعد 19 حزيران، وأمّا علنًا فلأنّ هذه الولادة دقّت جرسَ الانصراف إلى مقاربة مرحلة التمديد التقني حتى 21 أيار 2018، وهذا يعني تزييتَ الماكينات الرسمية والسياسية والحزبية والمدنية كلّها لتعملَ في أقصى طاقتها والتحضّر ليوم الانتخابات المقرّر نظرياً يوم الاحد 6 أيار 2018.


واللافت أنّه منذ الآن، الذي ورَد على لسان أكثر من نائب هو كيف ستجري هذه الانتخابات؟ فيما أهلُ الخبرة والاختصاص انهمكوا منذ اللحظة الأولى للتفاهم السياسي على القانون في محاولةِ استشراف النتائج التي سيَفرزها في ربيع العام المقبل من دون أن يتمكّنوا من ذلك، ولأنّ من الصعب رسم تلك النتائجِ كونها المرّة الأولى التي يدخل فيها لبنان في زمن النظام النسبي ولو بالشكل المجزّأ الذي أخرِج فيه القانون، فقد صارت تلك المحاولات أشبَه بمحاولات تنجيم لا أكثر.


ربّما هي حسنة القانون الجديد أنّه الأوّل في تاريخ لبنان الذي لا تُعرَف نتائجُه سلفاً، ولا شكلُ الخريطة النيابية التي سيتشكّل منها مجلس النواب المقبل، ولا حجمُ الأكثريات والأقلّيات التي سيفرزها، وكم سيستقبل من القوى السياسية والمجتمعية والحزبية التي كانت محرومة من دخول الندوة البرلمانية على مرّ التاريخ.


مسارُ الجلسة التشريعية أمس لم يحِد عن المتوقّع. رئيس مجلس النواب نبيه بري فتحَ باب النقاش بما هو ضروري وفي صلب القانون، وآثرَ ألّا تغرقَ الجلسة بنقاشات مستفيضة، إذ لم يعد هناك ما يُقال، فما كتِب قد كتِب وما تقرَّر قد تقرّر ولا ينفع معه الكلام، ولذلك كان لا بدّ من إقرار القانون بمادة وحيدة.


وكانت الجلسة التشريعية قد انعقدت في مجلس النواب في الثانية بعد ظهر أمس، وفي نصابٍ مكتمل حكومياً ومجلسياً، واستمرّت حتى الرابعة والدقيقة الخامسة والخمسين، وترافقَت مع تحرّكٍ اعتراضي على القانون من بعض الحراك المدني في محيط البرلمان، تخَلّله اشتباك وتلاسُن بين المعتصمين والقوى الأمنية المولجة حماية ساحة النجمة.


الحريري


إلى ذلك، قال الحريري خلال إفطار أقامه تيار "المستقبل" في جامعة رفيق الحريري في المشرف: "الاتفاق على القانون يفتح موسمَ الانتخابات، وستَسمعون مزايدات وإشاعات وحملات".


أضاف: "هناك من ليست لديهم "لا شَغلة ولا عملة" في البلد إلّا الإساءة لتيار "المستقبل" والطعن اليومي بالحريرية. هذه البضاعة ترانا أكبرَ الخاسرين في الانتخابات، وهي تُفبرك نتائجَ على قياس تمنّياتها! بكلّ بساطة، أقول للجميع: ما مِن قوّة يمكن أن تكسرَ الحريرية الوطنية، والإيام بينّنا، وسترون أنّ تيار "المستقبل" رأسُه مرفوع في الانتخابات، وأقوى الأرقام بالمعادلة السياسية. جمهور تيار "المستقبل" في كلّ لبنان أكبر من أن يُقزَّم، وأقوى من أن يُكسَر!!! وأنا شخصياً مرتاح، ومرتاح جداً.


فرنجية


ورأى رئيس تيار "المرده" النائب سليمان فرنجيه بعد إقرار القانون الانتخابي "أنّ القانون الجديد إنجاز، وليس مشوّهاً".
وردّاً على سؤال، قال: "هذا القانون سيَسمح لتيار "المرده" بزيادة عدد نوّابه".


أضاف: "القانون يحتاج لقراءة أدقّ، وفي قراءتنا الأوّلية، نحن موافقون عليه، ونحن واكبناه وكنّا معه منذ طرحِه في اجتماعات بكركي حتى التصويت عليه اليوم، في حين أنّ "غيرنا راح ورجع".


وقال: "المبدأ الذي اتّفقنا عليه في بكركي كان قانون الـ 15 دائرة، لم يتغيّر القانون منذ طرحِه في بكركي ونحن لم نتكلّم في تفاصيله حينها، وهو ليس مشوّهاً، عندما نسير بقانون يجب على كلّ الأفرقاء أن يكونوا راضين به، وكلُّ الأفرقاء لديهم هواجسُهم ويطالبون بمراعاتها".


ولفتَ إلى أنّ إصدار قانون يعتمد النسبية في هذا الظرف وبهذه الإيجابية يُعتبر إنجازاً بحدّ ذاته، ولكنْ في كلّ قانون هناك سلبية، وعدمُ احتوائه على الكوتا النسائية هو سلبية، فيما هناك 80% من الموضوع إيجابي".


وردّاً على سؤال حول ما إذا كان "المرده" سيترشّح في البترون ضدّ الوزير جبران باسيل، أجاب: "ستكون لنا لائحة مكتملة في كلّ الدائرة، حيث سيكون لدينا مرشّحون أصدقاء ومناصرون، وسنشكّل لائحةً مكتملة".


وحول احتمال مشاركته في لقاء الكتل النيابية في قصر بعبدا، قال: "بالتأكيد سنشارك إذا دعانا الرئيس ميشال عون، وهذا ما قلناه منذ اليوم الأوّل".

'


الرئيسية »

السفراء الأوروبيون بالأمم المتحدة يعتبرون قرار ترامب حول القدس "غير متطابق مع القرارات الأممية"

أكد سفراء فرنسا، السويد، ألمانيا، إيطاليا، وبريطانيا لدى الأمم المتحدة اليوم الجمعة، أن قرار دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل "لا يتطابق مع قرارات مجلس الأمن الدولي". وقالوا في إعلان صدر في بيان إثر اجتماع طارىء لمجلس الأمن وجدت فيه واشنطن نفسها معزولة، إن قرار...

العربي »

وزير يمني: ألف قتيل على يد الحوثي وصنعاء مدينة رعب

كشف وزير حقوق الإنسان اليمني، محمد عسكر، عن حصيلة أولية لما وصفها بـ"جرائم القتل والتنكيل" التي قال إن ميلشيات الحوثي ارتكبتها خلال الأيام الأربعة الماضية في العاصمة صنعاء، مشيرا إلى وجود ألف قتيل ومئات المصابين من بين القيادات العسكرية وقادة حزب المؤتمر الموالي للرئيس ...

الدولي »

ترامب: نفذت "وعد القدس"

غرّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب عبر تويتر، الجمعة، بشأن قراره الاعتراف القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها، الأمر الذي أثار موجة احتجاج عارمة في العالمين العربي والإسلامي. وقال ترامب في تغريدته:"نفذت وعدي خلال الحملة الانتخابية، لكن الأخرين لم ينفذوا" ما...

مع الحدث »

أزمة الروهينغا تلقي بظلالها على أول زيارة لبابا الفاتيكان إلى ميانمار

اصطف نحو 30 ألف شخص من محبي البابا الزائر اليوم الاثنين على طول الطريق من المطار إلى مقر إقامته في يانغون إلى غاية يوم غد الثلاثاء حيث سينتقل بعدها إلى العاصمة نايبيداو. وقاد هكون ماو ، وهو من عرقية الكاشين من سكان شمال شرقي ميانمار، أكثر من 800 كاثوليكي من الكاشين في ر...

مقالات »

بعد مقتل صالح.. هل اتضحت الصورة؟

عبد العزيز السماري - لم تكن نهاية الرئيس اليمني السابق مفاجئة، بل كانت متوقعة، فالحوثيون طائفة تعتقد أن أتباعها أحق بحكم اليمن لأنهم ولاة الله على الأرض - بحسب زعمهم - وأن ولاية الفقيه نظام إلهي يجب إحياؤه. والدور القادم سيكون على سوريا ولبنان، فهم يعملون على تصدير النم...

أضواء ومواقف »

الصدر يدعو لنبذ الخلاف بين إيران والسعودية بعد قرار ترامب حول القدس

دعا مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري الشيعي في العراق إلى نبذ الخلافات بين المملكة العربية السعودية وإيران وتوجيه التحالف الذي تقوده السعودية إلى القدس على حد تعبيره، وذلك في تعليق على إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب للقدس عاصمة لإسرائيل، الأربعاء. جاء ذلك في بيان ن...

أقتصاد وأعمال »

"أونروا": نعاني عجزاً مالياً بـ 60 مليون دولار

أكد المستشار الإعلامي لوكالة "غوث" وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، عدنان أبو حسنة، أنّ إجمالي العجز الذي تعاني منه المؤسسة الأممية بلغ 60 مليون دولار أميركي، يجب توفيرها خلال الفترة الحالية، من ضمنها رواتب للموظفين ومصاريف تشغيلية. وقال أبو حسنة في تصريح خاص له :...

تكنولوجيا »

"هواوي" تكشف عن هاتفها "Nova 2s" رسميا

أعلنت شركة "هواوي" اليوم عن مميزات هاتفها الجديد Nova 2s ، أحدث هواتفها المتوسطة من سلسلة "Nova" التي تم إطلاقها في 2016. ويحتوي الهاتف على شاشة Bezel-Less بحجم 6 بوصة، و4 كاميرات اثنتين في الإمام، واثنتين في الخلف، ويعمل بأحدث نسخة من واجهة المستخدم EMUI 8.0.. مواصف...

سياحة »

حي كاتارا الثقافي... قطر

يعتبر الحي الثقافي مشروع استثنائي يزخر بالآمال والتفاعلات الإنسانية، وقد تحقق هذا المشروع بفضل رؤية صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر حينها، وإيمانه القوي وقيادته الحكيمة. وفي خضمّ قيام ثقافة عالمية جديدة بشكل متسارع، ومبيّنة أهمية التنو...

صحة وجمال »

القرفة: "السلاح السري" لفقدان الوزن؟

أظهرت نتائج دراسة أن القرفة (الدارسين)، إضافة إلى فوائدها الصحية، من شأنها أن تعزز عملية التمثيل الغذائي وبالتالي يمكنها أن تساعد في فقدان الوزن و محاربة السمنة، وذلك لاحتوائها على زيوت تعمل مباشرة على الخلايا الشحمية. عند سماعك كلمة القرفة قبل أن تتذكرها كنوع من التوا...

ثقافة وفنون »

ثماني فرق مسرحية تتنافس على جوائز مهرجان المسرح العماني

أعلن مهرجان المسرح العماني اختيار ثماني فرق للتنافس على جوائز الدورة السابعة التي تقام في الفترة من 17 إلى 25 ديسمبر كانون الأول. ويمنح المهرجان جوائز لأفضل ممثل وأفضل ممثلة وأفضل سينوغرافيا وأفضل نص مسرحي وأفضل إخراج وأفضل عرض مسرحي متكامل. وقالت اللجنة الرئيسية للم...

منوعات »

الرئيس الأميركي الأقل شعبية خلال الـ70 عاماً الأخيرة: ترامب!

كشف استطلاع للرأي، أن معدل شعبية الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال الأشهر التسعة الأولى من شغله منصب الرئاسة، هو الأقل بين جميع الرؤساء الأميركيين خلال الـ70 عاما الماضية. وأظهر هذا الاستطلاع الذي نشرت نتائجه اليوم الأحد، صحيفة "واشنطن بوست" و شبكة "أي بي سي" التلفز...

العالم في صورة »

مرفأ حمد، نجمة قطر التجارية

...

الإعلانية »


Our Services: Ticket • Hotel & App. Reservations • Incoming & Outgoing services • Business Travel & VIP Services • Group Arrangements • Incentive Travel • Transfer & Guide Service...

تكنولوجيا »

10 مزايا في فيسبوك مسنجر لا يعرفها الكثيرون

يوفر تطبيق التراسل فيسبوك مسنجر العديد من المزايا والخيارات التي يوم باستخدامها عدد هائل من الأشخاص حول العالم، لكن هناك مجموعة من المزايا لا يعرفها الكثير من المستخدمين ولا يقومون باستخدامها أو حتى تجربتها، ونقدم لكم هنا 10 مزايا وخيارات عليكم تجربتها في تطبيق فيسبوك م...

صحة »

تقليل استهلاك الملح يغني عن أدوية ارتفاع ضغط الدم

أشارت دراسة حديثة في الولايات المتحدة الأميركية إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات، إلى جانب تقليل نسبة الملح في الطعام، يساهم في تخفيض ضغط الدم وقد يكون بديلاً عن استخدام الأدوية المستخدمة لارتفاع ضغط الدم. ارتفاع ضغط الدم مشكلة صحية شائعة تساهم فيها عوامل...

جمال »

أفضل 3 خلطات لشد البشرة وتبييضها في أقل من أسبوع

تتعرّض بشرة أغلبية النساء لظهور التجاعيد الرّفيعة الناتجة عن التعب والإرهاق بعد تخطّيها سنّ الثلاثين، فتبدأ إطلالتها بالتّرهل لتفقد رونق إشراقها بسرعة. ولأن ياسمينة هي إمرأة عصرية تحارب علامات التعب وتتطلّع دائماً الى التألق بإطلالة شابة ومفعمة بالحيوية، إختارت أن تعرّف...

لبنان »

الاجتماع الوزاري لمجموعة الدعم الدولية: التزام باستقرار لبنان والحريري شريك رئيسي في صون الوحدة

وزعت السفارة الفرنسية، البيان المشترك الصادر عن الاجتماع الوزاري لمجموعة الدعم الدولية للبنان، وجاء فيه: "عقد اجتماع مجموعة الدعم الدولية للبنان برئاسة الأمم المتحدة وفرنسا، وبحضور رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، في باريس ب8 كانون الأول. وشارك في هذا الاجتماع كل من ا...

فلسطين »

غارات إسرائيلية على قطاع غزة .. استشهاد طفل وإصابة العشرات من الفلسطينيين

استشهد طفل فلسطيني متأثرا بجراحه وأصيب 25 شخصا فى غارات نفذها جيش الاحتلال الإسرائيلى مساء اليوم الجمعة على قطاع غزة. حسبما قالت وزارة الصحة الفلسطينية. وأكدت الوزارة، أن المصابين "بينهم أطفال ونساء" وأنهم نقلوا إلى المستشفى "الإندونيسي" فى بلدة بيت لاهيا، شمال مدينة غ...

سوريا »

دى ميستورا: سنبحث ما إذا كان هناك طرف في محادثات جنيف يعمل على تخريبها

قال ستافان دى ميستورا مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا في مؤتمر صحفي عقده إنه سيقوم في الأسبوع القادم بعملية تقييم للوقوف على ما إذا كان هناك طرف في محادثات جنيف يعمل على تخريبها، مشيرا إلى أنه وبعد تقييم سلوك الطرفين في جنيف وعلى أساس ذلك سيتم التوجه إلى مجلس الأمن لكى...

مصر »

شيخ الأزهر يرفض استقبال نائب الرئيس الأمريكي ردا على قرار ترامب بشأن القدس

أعلن شيخ الأزهر أحمد الطيب اليوم الجمعة رفضه "بشكل قاطع" طلبا رسميا سبق أن وافق عليه للقاء نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس نهاية الشهر الجاري، بعد اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل والذي وصفه بانه "باطل شرعا وقانونا". وجاء في بيان للأزهر أن الطيب أعلن "رفضه القاطع طلبا...

العراق »

إيران تحذر من المساس بالحشد الشعبي في العراق

مرة جديدة حذرت إيران من المساس بالحشد الشعبي في العراق، واصفة الدعوات إلى حل الحشد بالمؤامرة. وقال علي شمخاني، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، بحسب ما أوردت وكالة "إسنا" الإيرانية، الاثنين، إن الدعوات التي تطالب بحل الحشد "مؤامرة جديدة لإعادة انعدام الأمن والإ...

الخليج العربي »

أنور قرقاش: التزام دول الخليج وشعوبها بالقضية الفلسطينية مبدأى وموثق

علق الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشئون الخارجية الإماراتية، عن آخر المستجدات فى القضية الفلسطينية، وقرار دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وإعلانها عاصمة لإسرائيل، قائلًا: "التزام دول الخليج العربى وشعوبها بالقضية الفلسطينية وبالقدس الشريف مبدأى وموثق"....

أفريقيا »

السودان: اعتقال الزعيم القبلي في دارفور موسى هلال

أفادت وكالة الأنباء السودانية الاثنين أن قوات الدعم السريع اعتقلت موسى هلال الذي يقود فصيلا عسكريا في دارفور. وقالت الوكالة إن وزير الدولة بوزارة الدفاع علي محمد سالم "أكد اعتقال موسى هلال رئيس مجلس الصحوة وابنه حبيب" في منطقة مستريحة في ولاية شمال دارفور بعد اشتباكات. ...

قالت الصحف »

النهار: نصرة القدس للتوظيف السياسي وأعمال الشغب!

تحرير فلسطين لا يمر في جونيه ولا في عوكر، ولا في أي بقعة من لبنان، وأعمال الشغب والاضرار بمصالح المواطنين لا تستعيد القدس، وجولات مسؤولي الميليشيات العسكرية من العراق وغيره لا تساعد في بناء السلم الاهلي في لبنان، ولا تفيده في علاقاته مع المجتمع الدولي أو مع اشقائه العرب...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass