• المسار اللبناني: الانتخابات النيابية ستنتج يوما مجيدا جديدا بفضل من يخشى القمصان السود
  • آل عواد يرشحون الدكتور محمود عواد عن المقعد الشيعي في جبيل
  • الأخبار: باسيل لـ"الأخبار": لبنان على طريق استعادة حقوقه على الحدود البرية
  • الجمهورية: تحرُّك سعودي يستبق الإنتخابات…ووساطة ساترفيلد في حلقة مفرغة
  • اللواء: ساترفيلد يرسم بالنفط حدود التحالفات.. وسيدر يعدّل الموازنة والقوانين "تفاهم معراب" لا يشمل الانتخابات.. واستبعاد التنسيق بين المستقبل و"القوات"
  • الديار: الوساطة الاميركية فاشلة لكن قرار واشنطن منع التصعيد العسكري بين لبنان واسرائيل
  • النهار: عون لـ"النهار": التنقيب عن النفط لن يتأثّر
  • المستقبل: مجلس الأمن يسقط في الغوطة
  • الأنوار: الحكومة تستعجل اقرار الموازنة وتستعين بالقوى السياسية لتخفيض العجز
  • الحياة: عون: متمسكون بحدودنا البرية والبحرية وبحقنا في الدفاع عنها بالوسائل المشروعة

أميركا وضعت خططاً للتصدي لإيران

5/26/2017

راغدة درغام - حصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب على كل ما حلم به في قمم الرياض من حفاوةٍ، وتدفق الأموال على الاقتصاد الأميركي وعلى الميزانية المطلوبة للنظام الجديد لمحاربة الإرهاب، واستعداد دول مسلمة وعربية لتوفير قوة احتياط من 34 ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق، واستعداد لعلاقات طبيعية مع إسرائيل إذا وافقت على المبادرة العربية للسلام برعاية أميركية. هذه ذخيرة قيِّمة لرئيس جديد التقى قادة وممثلي أكثر من 55 دولة عربية وإسلامية في محطة واحدة قبل أن يتوجه إلى إسرائيل وفلسطين في زيارة ناجحة ثم إلى الفاتيكان وبعده إلى بروكسيل ليتلقاه الحلفاء الأوروبيون بارتياح لمجرد أنه اختار التحاور والتعاون بدلاً من خطاب المواجهة والتحجيم الذي تبناه إزاء حلف «الناتو» وأثناء الحملة الانتخابية.

خارج الولايات المتحدة بدا دونالد ترامب رئيساً يؤخذ بجدية حتى حين لاحقته أنباء الداخل الأميركي بتهم احتمال تعطيل العدالة والتعتيم على علاقات مشبوهة مع روسيا. فلا خيار آخر أمام العالم سوى التعاطي مع الرئيس الأميركي في السلطة مهما كانت أوضاعه الداخلية، لأن القبوع في انتظار المعارك السياسية المحلية أو إصدار قرارات العزل فيه مغامرة. ومع هذا، هناك فارق بين الواقعية والعملية في كيفية التعامل مع رئاسة ترامب وبين الإفراط في الاستثمار فيه وتوسيع بيكار التوقعات من الرئيس الأميركي أو من الولايات المتحدة. فلا شيء يدوم في العلاقات الأميركية مع الدول العربية خصوصاً، لأن المصالح الأميركية الأساسية الدائمة لا تشمل هذه الدول كما تشمل إسرائيل، على سبيل المثال، والتي هي جزء من السياسة الداخلية الأميركية. إيران ليست من الثوابت في الحسابات الأميركية الاستراتيجية، ولذلك فهذه الحقبة من العلاقات الأميركية- الإيرانية- العربية تستحق القراءة العميقة، لا سيما على ضوء الانتخابات الرئاسية التي أبقت الرئيس الإصلاحي حسن روحاني في الرئاسة ووجَّهت صفعة قاسية لـ «الحرس الثوري» المتطرف وأبطاله على نسق قاسم سليماني. فإبرة البوصلة في العلاقات الثلاثية لم تستقر، وهذه مرحلة التموضع في موازين التصعيد وآفاق التفاهمات.

صدرت مواقف قوية وبيانات عنيفة عن قمم الرياض طالبت إيران بالكف عن التوغل في الأراضي العربية وعن دعم الميليشيات والإرهاب. البيان الأميركي- السعودي المشترك الذي صدر عن القمة الثنائية أكد العزم على العمل معاً لاحتواء التهديدات الإيرانية لدول المنطقة والعالم وتدخلات طهران «الشريرة في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وإشعالها الفتن الطائفية، ودعمها الإرهاب، وما تقوم به من جهود لزعزعة استقرار دول المنطقة». أكد البيان العزم على التصدي لـ «الميليشيات» التي تدعمها طهران، كما دعم الطرفان الحكومة اللبنانية لنزع سلاح «حزب الله» وحصر السلاح بالمؤسسة العسكرية الشرعية.

الثقوب في هذه التعهدات تكمن في قيود تنفيذها، فالمواجهة العسكرية المباشرة مع إيران ليست جزءاً من الاستراتيجية الأميركية نحو طهران كقرار مسبق. إنما ما أبلغته إدارة ترامب، بأفعالها، هو أن لتهديداتها طعم الصدقية والتنفيذ -كما أثبت الرئيس دونالد ترامب عندما قصف في كل من سورية وأفغانستان-. ولذلك، على طهران أن تفهم ما بين طيّات الرسالة الأميركية وأن تدرك أن الإنذار حقيقي وليس بلا صدقية.
الرجال الذين نجحوا حتى الآن في صنع السياسة الخارجية، على رغم معارضة ومحاربة زمرة المحافظين الجدد في البيت الأبيض، هم العسكريون الكبار في ما يسمى «محور الراشدين». السياسة الاستراتيجية نحو إيران تنطلق من فكر قائم على مبدأ ضخ الزخم Surge لاستعادة القوة وإبرازها ميدانياً لتكون قاعدةً للتفاهمات.

كنقطة انطلاق، إن السياسة الرئيسية لإدارة ترامب نحو إيران طبقاً لمصادر مقربة من صنع القرار هي التصعيد اللفظي والسياسي والاقتصادي بهدف «عزلها وتصنيفها دولة خارجة عن القانون طالما تدعم الإرهاب وتصنع الميليشيات» للتدخل في الدول الأخرى. الاستراتيجية الأميركية لا تنطوي على اعتزام التصعيد عسكرياً ضد إيران في عقر دارها، لكن الاستعدادات الأميركية تشمل تسهيل التصدي للميليشيات الإيرانية في سورية والعراق، وربما لـ «حزب الله» في لبنان إذا برزت الحاجة، وهي لن تبرز إذا رجحت كفة التفاهمات مع طهران.
المعادلة قائمة على مبدأ الترغيب والتهديد في فنون صنع الصفقات. فإذا فهمت القيادة في طهران أن واشنطن جدية في تطويقها وعزلها ومعاقبتها على استمرارها في سياسات التوسع الإقليمي وقررت الكف عن هذه الأنماط، ستجد أن إدارة ترامب جاهزة للعمل معها بناءً على التقدم المحرز فعلياً ميدانياً وليس على أساس حنكة الوعود العائمة. هذا يعني أن على «الحرس الثوري» أن ينسحب من سورية والعراق ويسحب «ميليشياته» معه ليتخلى عن مشروع «الهلال الفارسي». في المقابل، تحصل إيران على وعد أميركي بعدم العودة إلى سياسة العزل والتطويق وكذلك بالمكافأة عبر رفع العقوبات تدريجياً. أما إذا قررت طهران التصعيد والمواجهة، فإن واشنطن جاهزة «لرسم الخطوط في مكان ما» بحسب مصدر مطلع، مؤكداً «عندنا الآن أكثر من خيار في إطار ائتلافاتنا».

«اخرجوا بقرار منكم، وإلا سندفعكم إلى الخروج طرداً»، يقول المصدر المقرب من صنع القرار في إدارة ترامب ملخصاً السياسة نحو توسع إيران في سورية والعراق. يقول إن الاستراتيجية الأميركية تفضل إقناع روسيا بالتنصل من إيران والرئيس السوري بشار الأسد، إنما إذا فشلت أساليب الإقناع، فإن على الكل أن يفهم أن لا تعايش مع استمرار التوسع والهيمنة الإيرانية الإقليمية. وللتأكيد، فإن المسؤول لم يكن يتحدث عن قوات أميركية على الأرض، وإنما عن استراتيجية عسكرية جديدة تجمع بين القدرات الأميركية العسكرية المتفوقة وبين قوى غير أميركية في مواقع القتال.

مصادر غير أميركية توقعت أن تكون أولوية الرئيس الإصلاحي الإيراني -بعدما تلقى ولاية شعبية تمثل صفعة للمتطرفين- أن يتجنب المواجهة مع الولايات المتحدة داخل سورية والعراق ولبنان أو على الساحة الإيرانية. طهران لن تقدم على الخطوة الأولى في المواجهة، إنما السؤال هو: ماذا ستفعل إيران إذا قررت الولايات المتحدة أن تطاردها لإخراجها من سورية والعراق وكذلك لاحتواء ورقتها الثمينة وهي «حزب الله» في لبنان.
الإجابة على هذا السؤال ربما تكمن في العلاقة الأميركية- الروسية ومصيرها. فإذا انتهت العلاقة بصفقة تُلزم إيران الانسحاب من سورية والعراق وتبقي لها ورقة «حزب الله» في لبنان بضمانات تحييد وإبطال الصواريخ التي يملكها، قد يكون ذلك أفضل الخيارات في موازين التفاهمات. أما إذا أصرَّت طهران على مشروع «هلالها» ورفضت الرضوخ للتفاهمات أو للمواجهات، ستجد أن جنرالات البيت الأبيض ووزارة الدفاع قد وضعوا خطط التصدي لها في أكثر من موقع في رادارها الإقليمي.

لعل صناع القرار في طهران يقررون المماطلة والمراوغة وشراء الوقت أملاً في أن تؤدي المحاسبة الداخلية لدونالد ترامب إلى عزله عن السلطة. فهذا الرجل هو نقيض الرجل الذي كان قبله في البيت الأبيض، باراك أوباما، الذي وقع في عشق إيران وانصبّ على إرضائها. لعل طهران ترى أن مصلحتها تقتضي الانتظار إلى حين وضوح شتى المعارك في الوزارات الأميركية والبيت الأبيض بين صقور المحافظين الجدد وبين جنرالات محور الراشدين، آملة بانقضاض الصقور على الجنرالات. فكل شيء وارد في الولايات المتحدة. إنما منطقياً، حتى إذا أثبتت التحقيقات تورط دونالد ترامب مع روسيا بعلاقات مشبوهة وأدى ذلك إلى عزله، إن السياسة الأميركية الجديدة التي يتبناها نائب الرئيس ستبقى سارية. ثم إن العزل impeachment الذي بات كلمة سائدة على لسان الذين لا يفهمون عملية العزل، هو عملية معقدة وطويلة وتبريره ليس سهلاً إلا إذا وقع في خانة تهديد الأمن القومي الأميركي.

دونالد ترامب رئيس أميركي استقطب العداء مع الاستخبارات والإعلام وبات الاثنان متربصين له، ولذلك إنه في خطر. إنه في خطر لأنه أفضل أعداء نفسه، كونه مغروراً يرفض التأقلم والإقرار بالخطأ. أميركا منقسمة حقاً منذ عهد باراك أوباما، وهي أعمق انقساماً الآن، لكن الأميركيين لا يريدون لبلدهم الانهيار مهما كان. لذلك، تحرص الدول على استمرار التعامل مع إدارة ترامب بكل مهنية وجدية.
قمم الرياض أبهرت ترامب وكانت فعلاً تاريخية في أكثر من مكان ومجال. إنما واقع الأمر أنه لم يكن هناك خيار آخر لأن استعادة العلاقات الأميركية- السعودية هي في رأي الرياض العصب الأساسي لضمان الأمن القومي السعودي ولتنفيذ الرؤية التي اعتمدتها القيادة السعودية عنواناً لازدهارها.

الحياة '


الرئيسية »

إصابة 4 من جنود الاحتلال الإسرائيلي إثر انفجار عبوة ناسفة على حدود غزة... ومستوطنون يقتحمون باحات الأقصى

أصيب أربعة من جنود الاحتلال الاسرائيلي، السبت، في تفجير على الحدود بين اسرائيل وقطاع غزة، وفق الجيش الذي رد باطلاق النار على مركز مراقبة داخل القطاع. ولم تتبن اي جهة التفجير المذكور حتى الان لكن الجيش الاسرائيلي حمل حركة حماس مسؤولية ما حصل. وكتب الناطق باسم الجيش جون...

العربي »

«التحالف العربي» يبدأ عملية «الفيصل» في حضرموت اليمنية

أطلق التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات السبت عملية "الفيصل" ضد تنظيم "القاعدة" في وادي المسيني في محافظة حضرموت اليمنية عبر ثلاثة محاور أساسية وبإسناد جوي. وحسب وكالة "وام" الإماراتية فإن قوات التحالف تمكنت في وقت سابق من دخول وادي المسيني، أهم معاقل تنظيم القاع...

الدولي »

ألمانيا: قلقون من غياب الثقة في إدارة ترامب

أعرب وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل عن قلقه إزاء غياب الثقة في الحكومة الأمريكية تحت قيادة الرئيس دونالد ترامب. وقال "جابريل" اليوم السبت، خلال مؤتمر ميونخ الدولي للأمن: "لم نعد متأكدين مما إذا كان لا يزال بإمكاننا التعرف على أمريكا.. هل هي الأفعال أم الأقوال أم ...

مع الحدث »

تصريح منسوب لمسؤول إيراني: نحن أعدمنا صدام حسين...نعم نريد أن نقيم إمبراطورية

أشار عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية حسن رحيم بور أزغدي، في مقابلة تلفزيونية، إلى أنّ "جماعتنا في ?العراق? قامت بشنق الرئيس العراقي الأسبق ?صدام حسين? وليس الأميركيين"، لافتاً إلى أنّ "?الولايات المتحدة الأميركية? كانت تريد حفظه، إلّا أنّ قوات الثورة الإسلامية أعدمت ص...

مقالات »

باسيل يغامر بترشيح مارونيين في جزين مهدِّداً التمثيل العوني

هيثم زعيتر - لا يمكن التكهّن بما يفكّر به رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل أو يمكن أنْ يُقدِم عليه، أو يغامر به، حتى لو كانت نتائج ذلك تؤدي إلى فتنة داخلية كما حصل في الفيديو المسرّب في لقاء كنيسة بلدة محمرش البترونية، الذي تضمّن كلاماً نابياً بحق الرئيس نبي...

أضواء ومواقف »

«الأمم المتحدة»: تركيا قضت على حرية التعبير

قال خبيران دوليان في مجال حرية الإعلام، هما ديفيد كاي، المقرر الخاص بالأمم المتحدة، المعني بتعزيز وحماية الحق في حرية الرأي والتعبير، وهارلم ديسير، المعنى بحرية الإعلام بمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا: إن "الأحكام بالسجن مدى الحياة التي فرضتها تركيا على 6 من الصحفيين، م...

أقتصاد وأعمال »

الهند تستأجر جزءا من ميناء «تشابهار» الإيراني

وقعت الهند وإيران، اليوم السبت، اتفاقات تشمل اتفاقا لتأجير طهران جزءا من ميناء تشابهار على ساحلها الشرقي لنيودلهي مدة 18 شهرا. وسيكون المشروع، الذي تبلغ الاستثمارات فيه 85 مليون دولار ويبعد مسافة 90 كيلومترا فقط عن ميناء جوادار الباكستاني الذي يجري تطويره بمساعدة الصين...

تكنولوجيا »

فيسبوك يطرح نسخة جديدة من "ماسنجر كيدز" لنظام أندرويد

بالرغم من مطالبات خبراء صحة الطفل بوقفه نهائيا، استمر موقع فيسبوك في سياسته التطويرية الخاصة بتطبيق "ماسنجر كيدز" المخصص لاستخدام الأطفال تحت إشراف عائلي. وحسبما أفادت صحيفة "ديلي ميل"، فقد قام الموقع بتحديث التطبيق ليصبح مناسبا للاستخدام على الأجهزة الذكية التي تعمل ب...

سياحة »

إقبال على المحميات الطبيعية في السعودية

أصبح بمقدور السعوديين قضاء يوم عطلة بعيدا عن ضغوط الحياة والاستمتاع بالطبيعة في محمية برية على بعد 70 كلم فقط من الرياض. ووفرت محمية الريم البرية لزوراها أنشطة متنوعة. ووفرت محمية الريم البرية لزوار وصحفيين، جاءوا لها في رحلة نظمتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني،...

صحة وجمال »

"أغذية المتوسط" قد تقلل الإصابة بوهن الشيخوخة

ذكرت دراسة حديثة أنه كلما اتبع كبار السن أنظمة غذائية مستوحاة من أنظمة الدول المطلة على البحر المتوسط، تراجع احتمال إصابتهم بالوهن مع الوقت. وحلل الفريق الذي أجرى الدراسة بيانات تخص قرابة ستة آلاف من كبار السن، شاركوا في 4 دراسات، 3 منها أجريت في دول مطلة على البحر المت...

ثقافة وفنون »

افتتاح الدورة 68 من مهرجان برلين السينمائي الدولي

بدأت في العاصمة الألمانية برلين اليوم الخميس (15 شباط/فبراير 2018) فعاليات الدورة الثامنة والستين من مهرجان برلين السينمائي الدولي (برليناله). وافتتح المهرجان بمشاركة سياسية تمثلت بالرئيس الاتحادي فرانك-فالتر شتاينماير ووزيرة الثقافة الاتحادية مونيكا غروترس وعمدة برلين...

منوعات »

ضرر تنظيف المنزل على رئة المرأة يعادل تدخين 20 سيجارة

حذرت دراسة علمية حديثة من أن تنظيف النساء للمنزل، قد يشكل خطرا على صحة أجهزتهن التنفسية، يعادل الخطر الذي ينتج عن تدخين 20 سيجارة يوميا. وأوضحت الدراسة أن هذا الخطر يقتصر على النساء فقط، ولا يؤثر على الرجال. وقال الباحثون القائمون على الدراسة، إنهم قاموا بعمل فحص وتقييم...

العالم في صورة »

المسجد الأحمر في سريلاكا

بني "المسجد الأحمر" على يد رجال الأعمال المسلمين الذين كانوا يسافرون للتجارة في البلاد، واحتاجوا مكاناً للصلاة خلال رحلاتهم. ويمكن رؤية هذا المسجد، برسوماته الحمراء والبيضاء، ومآذنه الشاهقة، من أي منطقة في هذه البلدة السريلانكية. يقع "جامع الفار" المعروف محلياً باسم "ال...

الإعلانية »


Our Services: Ticket • Hotel & App. Reservations • Incoming & Outgoing services • Business Travel & VIP Services • Group Arrangements • Incentive Travel • Transfer & Guide Service...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

"الأسبرين" يزيد من القوة الجنسية!

توصل أطباء من الجامعة التركية "ميدبول" في دراسة، إلى أن الاستهلاك المنتظم للأسبرين يزيد من القوة الجنسية. وشملت الدراسة 184 رجلا يعانون من ضعف الانتصاب، الذين يبلغ متوسط أعمارهم 48 عاما. وتم تقسيم المشاركين إلى مجموعتين، تناولت الأولى قرصا واحدا من الأسبرين (100 ملليغرا...

جمال »

خلطات دقيق الشعير لعلاج مشاكل البشرة

يعتبر الشعير من الحبوب الكاملة المهمة لصحة الجسم تماما مثل القمح، حيث يحتوي على الكثير من الفيتامينات، البروتينات، مضادات الأكسدة والمعادن الأساسية مثل الحديد، النحاس والألياف الغذائية. غذاء متوفر في جميع أنحاء عالمنا العربي، حيث يتم تحضيره بطرق مختلفة للاستفادة من مناف...

لبنان »

المسار اللبناني: الانتخابات النيابية ستنتج يوما مجيدا جديدا بفضل من يخشى القمصان السود

اعلن رئيس حركة المسار اللبناني السيد نبيل الايوبي ان الانتخابات النيابية الموعودة ستنتج يوما مجيدا جديدا ومجددا لقبه السابع من ايار, بفضل الحسابات الشخصية وصرف النفوذ اللامتناهي في غير مكانه والمؤدي الى تراجع المواطن اللبناني عن الادلاء بصوته في صناديق الاقتراع. واضاف ...

فلسطين »

على بعد 200 متر من الأقصى.. مشروع استيطاني يغير معالم القدس الشرقية

باشرت حركة استيطان يهودي تعمل على تهويد القدس العربية المحتلة، في بناء عمارة استيطانية جديدة غرب باحة البراق، على بعد 200 متر من تخوم المسجد الأقصى. واستهلت الشركة التابعة لهذه الحركة عملها في وضع أساسات لإقامة مشروع يدعى «بيت هليبا»، أي «بيت الجوهر». وجلبت رافعات إنشائ...

سوريا »

تركيا تنفي استخدم أسلحة كيماوية في عفرين السورية

فت تركيا، اليوم السبت، استخدام أسلحة كيماوية في عملياتها بسوريا، وفقًا لما أفادت به فضائية سكاي نيوز". وقال مصدر عسكري: إنها "تركيا تراعي تمامًا المدنيين، وإن الاتهامات بهجوم بالغاز في عفرين بسوريا دعاية سوداء ضد تركيا". وكانت وحدات حماية الشعب الكردة، أكدت شن الجيش ا...

مصر »

"السيسي" يجتمع بـ"الحكومة" لبحث عملية "سيناء 2018"

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، مع كل من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، و طارق عامر محافظ البنك المركزي، وزراء الدفاع، والإسكان، والكهرباء، والداخلية، والبترول، والعدل، والطيران المدني، والري، والتموين، والقائم بأعمال رئيس المخابرات العامة، ورئيس هيئة...

العراق »

الناتو يوسع مهامه في العراق بطلب من واشنطن

وافق وزراء دفاع بلدان حلف شمال الأطلسي (الناتو) اليوم الخميس، على طلب واشنطن توسيع مهمة "التدريب" في العراق من أجل تحقيق الاستقرار في البلاد بعد 3 سنوات من قتال تنظيم "داعش". ونقلت وكالة "رويترز" عن وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس قوله في هذا الشأن: "سنذهب لتنفيذ مهمة...

الخليج العربي »

قرقاش: الأزمة الخليجية مرشحة للاستمرار إلى العام 2020

لفت وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ?أنور قرقاش? إلى أن "زمة المرتبك" أي الأزمة الخليجية مرشحة للاستمرار إلى العام 2020"، مشيراً إلى أن "الخطب المكررة لن تحل الأزمة". وفي تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أكد قرقاش أن "الخطب المكرّرة والمظلومية والاتصال الهات...

أفريقيا »

وزير الدفاع الإثيوبي: حالة الطوارئ تستمر 6 أشهر على الأقل

ذكر وزير الدفاع الإثيوبي، اليوم السبت، أن حالة الطوارئ التي أعلنت في إثيوبيا بعد يوم من استقالة رئيس وزرائها ستستمر ستة أشهر على الأقل. وأضاف وزير الدفاع، سيراج فيجيسا، أنه سيتعين على برلمان الدولة الواقعة شرق إفريقيا المصادقة على حالة الطوارئ خلال 15 يوما، بخيار تمديد...

قالت الصحف »

الأخبار: باسيل لـ"الأخبار": لبنان على طريق استعادة حقوقه على الحدود البرية

أكّد وزير الخارجية جبران باسيل "أننا أمام فرصة حقيقية لتحقيق نصر جديد باستعادة اراض على الحدود البرية متنازع عليها منذ رُسم الخط الأزرق عام 2000"، عقب انسحاب قوات الاحتلال الاسرائيلي من الشريط الحدودي. وعزا هذه "الفرصة" إلى "قوة الموقف اللبناني السياسي والدبلوماسي، وال...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass