• نوايا واشنطن في مُحاربة الإرهاب تبدأ في لبنان
  • مدير CIA: سبع سنوات كارثية سمحت لإيران بالتوسع في الشرق الأوسط!
  • التغيير:إيران قطعت مياه أحد روافد نهر دجلة أمام “صمت” حكومة التحالف الشيعي
  • ائتلاف المالكي: لن نسمح بإقامة مؤتمر للعراقيين السنة في بغداد!
  • ظريف:عراق "صدام حسين" أنتهى على يد التحالف الشيعي.. وأصبح ضمن الفلك الإيراني
  • قطر على خطأ تصحيحه سهل
  • «حزب الله - لاند» واستعادة «إتفاق القاهرة»
  • شركات كبرى تُعلن تعرّضها لهجوم إلكتروني عالمي!
  • لبنان: البنك الدولي وافق على مشروع دعم صمود قطاع الصحة ب 150 مليون... حاصباني: بدأنا هيكلة قطاع الصحة
  • نصرالله يضع لبنان على "خريطة الحرب"... باكستانيون وأفغان في "جونية"؟

أميركا وضعت خططاً للتصدي لإيران

5/26/2017

راغدة درغام - حصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب على كل ما حلم به في قمم الرياض من حفاوةٍ، وتدفق الأموال على الاقتصاد الأميركي وعلى الميزانية المطلوبة للنظام الجديد لمحاربة الإرهاب، واستعداد دول مسلمة وعربية لتوفير قوة احتياط من 34 ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق، واستعداد لعلاقات طبيعية مع إسرائيل إذا وافقت على المبادرة العربية للسلام برعاية أميركية. هذه ذخيرة قيِّمة لرئيس جديد التقى قادة وممثلي أكثر من 55 دولة عربية وإسلامية في محطة واحدة قبل أن يتوجه إلى إسرائيل وفلسطين في زيارة ناجحة ثم إلى الفاتيكان وبعده إلى بروكسيل ليتلقاه الحلفاء الأوروبيون بارتياح لمجرد أنه اختار التحاور والتعاون بدلاً من خطاب المواجهة والتحجيم الذي تبناه إزاء حلف «الناتو» وأثناء الحملة الانتخابية.

خارج الولايات المتحدة بدا دونالد ترامب رئيساً يؤخذ بجدية حتى حين لاحقته أنباء الداخل الأميركي بتهم احتمال تعطيل العدالة والتعتيم على علاقات مشبوهة مع روسيا. فلا خيار آخر أمام العالم سوى التعاطي مع الرئيس الأميركي في السلطة مهما كانت أوضاعه الداخلية، لأن القبوع في انتظار المعارك السياسية المحلية أو إصدار قرارات العزل فيه مغامرة. ومع هذا، هناك فارق بين الواقعية والعملية في كيفية التعامل مع رئاسة ترامب وبين الإفراط في الاستثمار فيه وتوسيع بيكار التوقعات من الرئيس الأميركي أو من الولايات المتحدة. فلا شيء يدوم في العلاقات الأميركية مع الدول العربية خصوصاً، لأن المصالح الأميركية الأساسية الدائمة لا تشمل هذه الدول كما تشمل إسرائيل، على سبيل المثال، والتي هي جزء من السياسة الداخلية الأميركية. إيران ليست من الثوابت في الحسابات الأميركية الاستراتيجية، ولذلك فهذه الحقبة من العلاقات الأميركية- الإيرانية- العربية تستحق القراءة العميقة، لا سيما على ضوء الانتخابات الرئاسية التي أبقت الرئيس الإصلاحي حسن روحاني في الرئاسة ووجَّهت صفعة قاسية لـ «الحرس الثوري» المتطرف وأبطاله على نسق قاسم سليماني. فإبرة البوصلة في العلاقات الثلاثية لم تستقر، وهذه مرحلة التموضع في موازين التصعيد وآفاق التفاهمات.

صدرت مواقف قوية وبيانات عنيفة عن قمم الرياض طالبت إيران بالكف عن التوغل في الأراضي العربية وعن دعم الميليشيات والإرهاب. البيان الأميركي- السعودي المشترك الذي صدر عن القمة الثنائية أكد العزم على العمل معاً لاحتواء التهديدات الإيرانية لدول المنطقة والعالم وتدخلات طهران «الشريرة في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وإشعالها الفتن الطائفية، ودعمها الإرهاب، وما تقوم به من جهود لزعزعة استقرار دول المنطقة». أكد البيان العزم على التصدي لـ «الميليشيات» التي تدعمها طهران، كما دعم الطرفان الحكومة اللبنانية لنزع سلاح «حزب الله» وحصر السلاح بالمؤسسة العسكرية الشرعية.

الثقوب في هذه التعهدات تكمن في قيود تنفيذها، فالمواجهة العسكرية المباشرة مع إيران ليست جزءاً من الاستراتيجية الأميركية نحو طهران كقرار مسبق. إنما ما أبلغته إدارة ترامب، بأفعالها، هو أن لتهديداتها طعم الصدقية والتنفيذ -كما أثبت الرئيس دونالد ترامب عندما قصف في كل من سورية وأفغانستان-. ولذلك، على طهران أن تفهم ما بين طيّات الرسالة الأميركية وأن تدرك أن الإنذار حقيقي وليس بلا صدقية.
الرجال الذين نجحوا حتى الآن في صنع السياسة الخارجية، على رغم معارضة ومحاربة زمرة المحافظين الجدد في البيت الأبيض، هم العسكريون الكبار في ما يسمى «محور الراشدين». السياسة الاستراتيجية نحو إيران تنطلق من فكر قائم على مبدأ ضخ الزخم Surge لاستعادة القوة وإبرازها ميدانياً لتكون قاعدةً للتفاهمات.

كنقطة انطلاق، إن السياسة الرئيسية لإدارة ترامب نحو إيران طبقاً لمصادر مقربة من صنع القرار هي التصعيد اللفظي والسياسي والاقتصادي بهدف «عزلها وتصنيفها دولة خارجة عن القانون طالما تدعم الإرهاب وتصنع الميليشيات» للتدخل في الدول الأخرى. الاستراتيجية الأميركية لا تنطوي على اعتزام التصعيد عسكرياً ضد إيران في عقر دارها، لكن الاستعدادات الأميركية تشمل تسهيل التصدي للميليشيات الإيرانية في سورية والعراق، وربما لـ «حزب الله» في لبنان إذا برزت الحاجة، وهي لن تبرز إذا رجحت كفة التفاهمات مع طهران.
المعادلة قائمة على مبدأ الترغيب والتهديد في فنون صنع الصفقات. فإذا فهمت القيادة في طهران أن واشنطن جدية في تطويقها وعزلها ومعاقبتها على استمرارها في سياسات التوسع الإقليمي وقررت الكف عن هذه الأنماط، ستجد أن إدارة ترامب جاهزة للعمل معها بناءً على التقدم المحرز فعلياً ميدانياً وليس على أساس حنكة الوعود العائمة. هذا يعني أن على «الحرس الثوري» أن ينسحب من سورية والعراق ويسحب «ميليشياته» معه ليتخلى عن مشروع «الهلال الفارسي». في المقابل، تحصل إيران على وعد أميركي بعدم العودة إلى سياسة العزل والتطويق وكذلك بالمكافأة عبر رفع العقوبات تدريجياً. أما إذا قررت طهران التصعيد والمواجهة، فإن واشنطن جاهزة «لرسم الخطوط في مكان ما» بحسب مصدر مطلع، مؤكداً «عندنا الآن أكثر من خيار في إطار ائتلافاتنا».

«اخرجوا بقرار منكم، وإلا سندفعكم إلى الخروج طرداً»، يقول المصدر المقرب من صنع القرار في إدارة ترامب ملخصاً السياسة نحو توسع إيران في سورية والعراق. يقول إن الاستراتيجية الأميركية تفضل إقناع روسيا بالتنصل من إيران والرئيس السوري بشار الأسد، إنما إذا فشلت أساليب الإقناع، فإن على الكل أن يفهم أن لا تعايش مع استمرار التوسع والهيمنة الإيرانية الإقليمية. وللتأكيد، فإن المسؤول لم يكن يتحدث عن قوات أميركية على الأرض، وإنما عن استراتيجية عسكرية جديدة تجمع بين القدرات الأميركية العسكرية المتفوقة وبين قوى غير أميركية في مواقع القتال.

مصادر غير أميركية توقعت أن تكون أولوية الرئيس الإصلاحي الإيراني -بعدما تلقى ولاية شعبية تمثل صفعة للمتطرفين- أن يتجنب المواجهة مع الولايات المتحدة داخل سورية والعراق ولبنان أو على الساحة الإيرانية. طهران لن تقدم على الخطوة الأولى في المواجهة، إنما السؤال هو: ماذا ستفعل إيران إذا قررت الولايات المتحدة أن تطاردها لإخراجها من سورية والعراق وكذلك لاحتواء ورقتها الثمينة وهي «حزب الله» في لبنان.
الإجابة على هذا السؤال ربما تكمن في العلاقة الأميركية- الروسية ومصيرها. فإذا انتهت العلاقة بصفقة تُلزم إيران الانسحاب من سورية والعراق وتبقي لها ورقة «حزب الله» في لبنان بضمانات تحييد وإبطال الصواريخ التي يملكها، قد يكون ذلك أفضل الخيارات في موازين التفاهمات. أما إذا أصرَّت طهران على مشروع «هلالها» ورفضت الرضوخ للتفاهمات أو للمواجهات، ستجد أن جنرالات البيت الأبيض ووزارة الدفاع قد وضعوا خطط التصدي لها في أكثر من موقع في رادارها الإقليمي.

لعل صناع القرار في طهران يقررون المماطلة والمراوغة وشراء الوقت أملاً في أن تؤدي المحاسبة الداخلية لدونالد ترامب إلى عزله عن السلطة. فهذا الرجل هو نقيض الرجل الذي كان قبله في البيت الأبيض، باراك أوباما، الذي وقع في عشق إيران وانصبّ على إرضائها. لعل طهران ترى أن مصلحتها تقتضي الانتظار إلى حين وضوح شتى المعارك في الوزارات الأميركية والبيت الأبيض بين صقور المحافظين الجدد وبين جنرالات محور الراشدين، آملة بانقضاض الصقور على الجنرالات. فكل شيء وارد في الولايات المتحدة. إنما منطقياً، حتى إذا أثبتت التحقيقات تورط دونالد ترامب مع روسيا بعلاقات مشبوهة وأدى ذلك إلى عزله، إن السياسة الأميركية الجديدة التي يتبناها نائب الرئيس ستبقى سارية. ثم إن العزل impeachment الذي بات كلمة سائدة على لسان الذين لا يفهمون عملية العزل، هو عملية معقدة وطويلة وتبريره ليس سهلاً إلا إذا وقع في خانة تهديد الأمن القومي الأميركي.

دونالد ترامب رئيس أميركي استقطب العداء مع الاستخبارات والإعلام وبات الاثنان متربصين له، ولذلك إنه في خطر. إنه في خطر لأنه أفضل أعداء نفسه، كونه مغروراً يرفض التأقلم والإقرار بالخطأ. أميركا منقسمة حقاً منذ عهد باراك أوباما، وهي أعمق انقساماً الآن، لكن الأميركيين لا يريدون لبلدهم الانهيار مهما كان. لذلك، تحرص الدول على استمرار التعامل مع إدارة ترامب بكل مهنية وجدية.
قمم الرياض أبهرت ترامب وكانت فعلاً تاريخية في أكثر من مكان ومجال. إنما واقع الأمر أنه لم يكن هناك خيار آخر لأن استعادة العلاقات الأميركية- السعودية هي في رأي الرياض العصب الأساسي لضمان الأمن القومي السعودي ولتنفيذ الرؤية التي اعتمدتها القيادة السعودية عنواناً لازدهارها.

الحياة '


الرئيسية »

البيت الأبيض يحذر: النظام السوري يستعد لشن هجوم بالأسلحة الكيماوية.. وتذكير للأسد بـ "العقاب"

أعلن البيت الأبيض أن الحكومة السورية تستعد فيما يبدو لشن هجوم آخر بالأسلحة الكيماوية، محذرا الرئيس السوري بشار الأسد بأنه سيدفع "ثمنا فادحا" هو وجيشه، إذا نفذ هجوما من هذا النوع. وأضاف البيت الأبيض في بيان، الاثنين، أن سوريا تقوم بتجهيزات مماثلة لتلك التي اتخذت قبل هجوم...

العربي »

إصابة العشرات في اشتباكات بين الأمن المغربي ومتظاهرين بالحسيمة

أفادت السلطات وتقارير إخبارية مغربية، اليوم الثلاثاء، بوقوع اشتباكات جديدة بين عناصر الأمن والمتظاهرين في محافظة الحسيمة الشمالية ما أسفر عن إصابة العشرات. وتطالب حركة "الحراك الشعبي" بالحسيمة، والتي دعت إلى التظاهرات أمس الاثنين، بالأفراج عن زعيمها الناشط البارز، ناصر...

الدولي »

مدير CIA: سبع سنوات كارثية سمحت لإيران بالتوسع في الشرق الأوسط!

أكد مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية مايك بومبيو أن إيران موجودة في كل مكان في الشرق الأوسط، وأن نفوذها الذي وصفه بالهائل يفوق بكثير ما كان عليه قبل سبع سنوات. وفي حوار مع شبكة "أم أس أن بي سي" قال بومبيو في هذا الشأن :"سواء نظرنا إلى تأثيرها على الحكومة في بغ...

مع الحدث »

ربط أموال سرقتها مافيا روسية برجل عاقبته أمريكا لدعم البرنامج السوري للأسلحة الكيماوية

كشفت وثائق مالية حصلت عليها CNN، أن مجموعة استثمارية تقول السلطات الأمريكية إن عصابة روسية تديرها وتتصل بالحكومة الروسية، أرسلت ما لا يقل عن 900 ألف دولار لشركة مملوكة لرجل أعمال على صلة ببرنامج الأسلحة الكيماوية في سوريا. ووفقا لعقود وسجلات مصرفية من أواخر عام 2007 وأ...

مقالات »

نوايا واشنطن في مُحاربة الإرهاب تبدأ في لبنان

نور نعمه - اذا كانت الادارة الاميركية بقيادة الرئىس دونالد ترامب جادة في محاربتها للارهاب في المنطقة، فذلك يبدأ اولا من خلال دعمها للجيش اللبناني، اما اذا اختارت واشنطن وقف تزويد المؤسسة العسكرية بالمساعدات والتعاون معها، فذلك مؤشر واضح، ان «نوايا» الولايات المتحدة غير ...

أضواء ومواقف »

ظريف:عراق "صدام حسين" أنتهى على يد التحالف الشيعي.. وأصبح ضمن الفلك الإيراني

اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الاربعاء، دولا كبرى لم يسمها بالوقوف وراء رئيس النظام السابق صدام حسين في حربه ضد إيران لكنه فشل فيها، فيما اشار إلى أن الفرصة جيدة لإقامة علاقات جيدة مع اوروبا وتعميق العلاقات الاقتصادية.ونقلت وكالة”مهر” الإيرانية عن ظريف الذ...

أقتصاد وأعمال »

لبنان: البنك الدولي وافق على مشروع دعم صمود قطاع الصحة ب 150 مليون... حاصباني: بدأنا هيكلة قطاع الصحة

وافق مجلس المديرين التنفيذيين في البنك الدولي على مشروع "دعم صمود قطاع الصحة في لبنان"، وذلك خلال اجتماعه الاثنين 26 حزيران 2017 في المقر الرئيسي للبنك في واشنطن. وهذا المشروع كان قد تم تقديمه من قبل وزارة الصحة العامة لتعزيز القطاع الصحي الوقائي والاستشفائي في لبنان خل...

تكنولوجيا »

شركات كبرى تُعلن تعرّضها لهجوم إلكتروني عالمي!

أعلنت شركات دوليّة كبرى الثلاثاء، تعرّضها لهجوم معلوماتي بدأ في روسيا واوكرانيا وانتقل الى غرب اوروبا والولايات المتّحدة الأميركيّة. وأكّدت شركة النقل البحري الدنماركيّة "ميرسك" وشركة الاعلانات البريطانيّة "دبليو بي بي" والشركة الصناعيّة الفرنسيّة "سان غوبان"، تعرّضها...

سياحة »

جامع قرطبة أفضل مزار سياحي في أوروبا... تحوّل بين معبد وكنيسة ومسجد ثم كاتدرائية

يوجد في إسبانيا العديد من القلاع والمتاحف والقصور والكاتدرائيات والمساجد والآثار العظيمة، وهو ما يجذب ملايين السياح إليها سنوياً. وقد تصدرت إسبانيا قائمة موقع TripAdvisor العالمي كأفضل بلد سياحي على مستوى أوروبا والعالم، وذلك وفقاً لآراء رواد الموقع، كما فازت 10 مواقع ...

صحة وجمال »

وداعا للريجيم القاسي.. الماء وسيلة للرشاقة والصحة!

يمضي كثير من الباحثين عن الرشاقة، وقتهم في التعرف على أحدث الحميات الغذائية، دون الالتفات إلى أن شرب الماء هو أولى طرق تجنب زيادة الوزن. كمية وتوقيت شرب الماء يلعب دورا حاسما في تأثيره على عملية الأيض والشعور بالشبع. أداء أعضاء الجسم لوظائفها بشكل سليم والاحتفاظ بمظهر...

ثقافة وفنون »

اليونسكو تتوِج الشارقة العاصمة العالمية للكتاب لعام 2019

اختارت اللجنة الدولية لعواصم الكتاب العالمية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) الشارقة عاصمة عالمية للكتاب لعام 2019، تقديراً لدورها البارز في دعم الكتاب وتعزيز ثقافة القراءة، وإرساء المعرفة كخيار في حوار الحضارات الإنسانية، لتسجل الشارقة بذلك لق...

منوعات »

«أنونيموس»: «ناسا» على وشك إعلان اكتشاف مخلوقات فضائية

قالت مجموعة «أنونيموس» المتخصصة في القرصنة الإلكترونية إن «وكالة الفضاء الأميركية» (ناسا) على وشك الإعلان عن اكتشاف مخلوقات فضائية. وكتبت المجموعة عبر موقعها الإلكتروني: «ناسا تقول إن المخلوقات الفضائية قادمون»، وقالت «أنونيموس» إن ادعائها يستند إلى اكتشافات لـ «ناسا» ت...

العالم في صورة »

صورة رائعة للحرم المكّي من ارتفاع 1000 متر

شرت وكالة الأنباء السعودية "واس" مجموعة من الصور الرائعة للحرم المكي تم التقاطها بواسطة طائرة من ارتفاع 1000م. رصدت الصور مشاهد للأجواء التي يعيشها المصلون والمعتمرون ببيت الله الحرام في ساحات المسجد الحرام. وأظهرت الصور التوسعات الكبيرة التي تمت إضافتها مؤخراً للحرم ...

الإعلانية »


Our Services: Ticket • Hotel & App. Reservations • Incoming & Outgoing services • Business Travel & VIP Services • Group Arrangements • Incentive Travel • Transfer & Guide Service...

تكنولوجيا »

إل جي تطلق هاتف G6 Plus بتحسين الذاكرة العشوائية والتخزين

تريد إل جي تطبيق نفس الاستراتيجية التي سارت عليها الشركات المنافسة مع هواتفها الرائدة حيث أطلقت نسخة جديدة من هاتف G6 بمزايا أكبر مقارنة بالسابق لمن يريد المزيد وبالطبع مستعد للدفع أكثر. الهاتف الجديد يحمل الأسم G6 Plus ويتميز بوجود ذاكرة عشوائية 6 غيغابايت بدلاً من 4 ...

صحة »

علماء: زيت جوز الهند "ضار بالصحة" مثل دهون البقر والخنازير

قال خبراء أمريكيون متخصصون في أمراض القلب إن زيت جوز الهند من المكونات غير الصحية للغذاء تماما مثل دهون اللحم البقري والزبدة. وقالت جمعية القلب الأمريكية، في أحدث الإرشادات الطبية التي أصدرتها، إن زيت جوز الهند يحتوي على دهون مشبعة، تؤدي إلى ارتفاع نسبة الكوليسترول "الض...

جمال »

التنورة "الميدي" تتربع على عرش الموضة

أوردت مجلة "إيلي" الألمانية أن التنورة "الميدي" تتربع على عرش الموضة في صيف 2017، موضحة أنها عبارة عن تنورة متوسطة الطول يمكن أن يصل طولها إلى منتصف الساق كاشفة عن الكاحل، وهي بذلك تتخذ موقعاً وسطاً بين التنورة القصيرة "الميني" والتنورة الطويلة "الماكسي". أضافت المجلة...

لبنان »

آلان عون: واشنطن تعاقب "حزب الله" وليس لبنان

ينظر النائب في "التيار الوطني الحر" آلان عون، بتفاؤل إلى المرحلة المقبلة في لبنان على مختلف الصعد، ويؤكد أن فترة التمديد للبرلمان اللبناني التي حددت بـ11 شهراً لن تكون فقط للتحضير للانتخابات النيابية، بل سيتم استثمارها بشكل إيجابي. وأكد متانة العلاقة بين "الثنائي المسي...

فلسطين »

استشهاد 6 فلسطينيين صدمهم مستوطن إسرائيلي برام الله

لقي ستة فلسطينيين حتفهم، مساء اليوم الثلاثاء، بعد صدم حافلة مصفحة يستقلها مستوطن إسرائيلي، لسيارة يقودها فلسطيني وعائلته، شرق محافظة رام الله بالضفة الغربية. وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن "6 أشخاص بينهم 4 أطفال وسيدة ورجل قتلوا، فيما أصيب طفل بجراح خطيرة، جرا...

سوريا »

وفاة وزير الدفاع السوري الأسبق مصطفى طلاس

ذكر أقارب وزير الدفاع السوري الأسبق مصطفى طلاس، أنه "توفي، اليوم الثلاثاء، في باريس عن 85 عاماً". وكان طلاس معاوناً مقرباً من الرئيس الراحل حافظ الأسد، وغادر البلاد بعد اندلاع انتفاضة 2011. وأرجع طلاس مغادرته إلى فرنسا لأسباب طبية. ولحقه به في باريس أحد أبنائه وهو الع...

مصر »

مجلس الوزراء المصري يوافق على تمديد حال الطوارئ لثلاثة أشهر

قال مجلس الوزراء المصري في بيان امس (الخميس) إنه وافق على مشروع قرار أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي بتمديد حال الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر. وكان مجلس النواب وافق في نيسان (أبريل) الماضي على سريان حال الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بعد هجومين على كنيستين أسفرا عن مقتل 45 شخص...

العراق »

التغيير:إيران قطعت مياه أحد روافد نهر دجلة أمام “صمت” حكومة التحالف الشيعي

انتقد النائب عن كتلة التغيير الكردستانية “امين بكر”، الاربعاء، الصمت الحكومي على قطع ايران مياه نهر الزاب الصغير عن العراق كليا، محذرا من جفاف النهر خلال ايام قليلة اذا لم تتدخل الحكومة.وقال “بكر” في تصريح صحفي له اليوم : ان “الحكومة الايرانية ومنذ اربعة ايام قامت بقطع ...

الخليج العربي »

الكونغرس: لا مبيعات أسلحة للخليج حتى حل الأزمة مع قطر

في تحرك أميركي قد يقلب معادلة الأزمة مع قطر ويقوي قبضة وزير الخارجية ريكس تيلرسون التفاوضية، أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ بوب كوركر أنه يتجه "لتعليق كل مبيعات الأسلحة لدول مجلس التعاون الخليجي الى حين أن نفهم مسار الحل لاعادة توحيد المجلس". كوركر وفي ...

أفريقيا »

معلومات عن اقتناع إدارة ترامب برفع العقوبات عن السودان

كشفت تقارير أميركية أمس، أن توصية المساعدين الرئيسيين المشاركين في عملية مراقبة تنفيذ حكومة السودان لشروط الولايات المتحدة رفع العقوبات، تؤيد رفع العقوبات المفروضة على الخرطوم نهائياً في منتصف تموز (يوليو) المقبل، مع الحذر بعد مراجعة إدارة الرئيس دونالد ترامب العقوبات ع...

قالت الصحف »

الديار : المجلس نحو اقرار الموازنة دون قطع حساب والسلسلة أولوية والكهرباء في الانتظار ...السفارة الأميركية : نحن مع الجيش ومساعداتنا المستمرة خير دليل على ذلك

بعد انتهاء عطلة الأعياد التي عكرتها قضية الفنانة اصالة التي شغلت الأوساط السياسية والشعبية وطرحت تساؤلات حول الإجراءات القضائية التي رافقت توقيفها وتركها بسند إقامة وسفرها، ستبدأ الأوساط السياسية بالتحضير للاستحقاقات القادمة سيما إقرار الموازنة وسلسلة الرتب والرواتب وال...

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass